الجمعة، 19 ديسمبر، 2008

وزير الإسبـقـتي ؟



المواطن والوزير أحمد باقر المنتمي لتكتل السلف نادر زمانه وفصيح لسانه ؟

فهذا الرجل يا سبحان الله كلما وجد وجدت الصفقات والمشاكل والزوبعة السياسية ؟

والغريب وما يثير علامات الإستفهام أن هذا الإنسان دائما يقف أمام المطالبات الشعبية فقضية الدوائر ال5 وقف أمامها وأقرت وقضية زيادة ال 50 وقف أمامها وأقرت لا أعرف هل لديه مشكلة مع الرقم 5 ؟

ومن المضحك أنه ينتمي للحركة السلفية والتي يفترض أنها تنتهج طريق السلف الصالح وما عهدنا السلف الصالح ولا قرأنا ولا نما إلى علمنا أنهم دخلوا في قانون وضعي أو أنهم شاركوا تحت دستور يشرع بغير كتاب الله وسنة رسوله الكريم - صلى الله عليه وسلم ؟

أما قصة المعكرونة ( لإسبقتي ) فقد خرج جهبذ وفلطح الكويت ببدعة الهدية الرمضانية بين ليلة وضحاها ويمكن أن جاءه ملكا في المنام وأشار عليه يا عبدالله اعطي للرعية جريش ومعكرونه وبلاليط مع زيت قلي وحط معاهم سماط وأجار ؟

وثاني يوم الحبيب سوى اللي قاله عليه الملك بس نسى السماط والأجار هههههه

والله مهزله وقمة السخرية بالشعب بوضع وزراء مثل باقر عجيب بتلونه ؟

يا أخي الكرسي الوزاري أمانه ومسؤلية وطنية ترتقي بهذا المنصب الرفيع شرفا لخدمة الكويت وأهلها وليس لنفسك وفلسفتك وفلسفة السياسيين الذين ملوهم ولفضوهم الشعب بعد أن أصبحوا مكشوفين من هول ( جمبزتهم ) ؟

وشوف البورصه يا باقر اشصار فيها ومنو الربحان صج منها ومنو اللي طاح على ويهه ؟

والمثل يقول يا مغرب خرب وحركة التنقلات التي حدث قبل 3 أيام في وزارة التجارة يعني بذمتكم الشخص الذي يريد الإصلاح يقدم عليه عندما يأتي إلى سدة كرسي الوزارة أم قبل أن يخرج ببضعة أيام ؟

والطامه الكبرى العراب خالد بن سلطان السلفي يقول هناك مؤامرة للإسائة لحركتنا أو السلف ؟

استريح يا الحبيب فلم المؤامرات خلص من زمان اصحى هات لعبه غيرها .

للأسف سلف - اخوان - كل الإسلاميين - ليبراليين - كل التكتلات والتجمعات السياسية البرلمانية وغيرها جاؤا لمصالح شخصية بحتة وأهداف خبيثة وملعونة وكل ما أتمناه أن يأتي للكويت دكتاتور فيسحقهم سحقا بعدما أساؤا للكويت وأهلها بفلسفتهم المضحكة وحججهم الخبيثة ؟

والدليل

انظروا ماذا كانوا يملكون وماذا الأن يملكون ؟

اهذه الأمانة ؟

اهذه الوطنية ؟

اهذا جزاء الكويت ؟

اهذا قسمكم ؟

حسبي الله ونعم الوكيل على كل من أساء للكويت وشعبها

دمتم بود ...........