الخميس، 26 مارس، 2009

ماذا بعد حل مجلس الأمه الخرطي ؟


وتم الحل بأمر سامي من أبونا العود حل دستوري ؟
وماذا بعد ؟
للأسف للأسف للأسف الشديد سوف يعودون هم هم نفسهم بل وأسوأ وعودتهم سوف تكون عودة المنتصرين في ضل خوف ورعب حكومي من أصحاب الأجندات الخاصة وأصحاب المصالح الخاصة والويل وعظائم الأور والويل والثبور لمن يعصي عضو مجلس أمه في المستقبل ؟
للأسف أرضية انتخابات نظيفة غير متوفرة على أرض الواقع والسبب ؟
سوف يتم استغلال حاجة المواطنين الماسة للمال وذلك من خلال عملية شراء أصوات كبيرة هذه المره وعلى عينك يا تاجر ؟
سوف تقام الفرعيات المجرمة قانونيا وهذا الأمر يراد به مواجهة مباشرة لجس نبض النظام والحكومة ؟
سوف تفتح الأحزاب الغير معلنة أبواب خزائنها وتنشرها يمينا وشمالا من أجل عودتهم بكل ما اوتو من قوة بل وتحدي النظام بأكمله ؟
ما الحل من أجل انتخابات مشروعه ونزيهة ؟
تعلن وزارة الداخلية عن مكافئة وقدرها 30 الف دينار كويتي لكل من يدلي بمعلومات تفيد بحصول عملية شراء أصوات وبالتالي قيمة الصوت التي تعرض سوف تكون مكافأة الداخلية أكبر منها وأجزى ؟
السماح لأبناء الأسرة الحاكمة بخوض الإنتخابات كي يكون لهم موطأ قدم في العرس الديموقراطي الذين هم محرومون منه بحجة تنزيه أبناء الأسرة الحاكمة والتى أرى أن صعاليك السياسة عندنا لم يتركوا أحد في شأنه بما فيهم أبناء الأسرة الحاكمة ؟
تعديل الدوائر لتصبح الكويت دائرتين فقط وصوتين فقط ؟
منع أي مزدوج للجنسية من الترشيح أو الإنتخاب ؟
بما سبق نكون مهدنا الأرضية لإنتخابات حقيقية وشريفة ونزيهة والبقاء للأصلح ؟
أما مجلس يعرف من هو رئيسه من الأن فهذه قمة المهزلة الديموقراطية
حفظ الله الكويت أميرا وشعبا من كل مكروه
دمتم بود ........