الخميس، 4 يونيو، 2009

رضينا بالهم والهم مو راضي فينا ؟؟؟





بدأت أعمال المجلس ( بوطقه ) والشباب الحلوين اقسموا والمثل يقول متى دش القصر قال أمس العصر وما طاف أسبوع إلا التهديد الجدي باستجواب وزير الداخلية طلع ؟؟؟
من الطبيعي والمنطقي أن نفهم المسألة أنها عداء شخصي بحت وأن المسألة لن تتوقف عند هذا الحد بل ستطال كل من وزير الدفاع ووزير المالية ووزير الإعلام ؟
يعني هل انتهت مشاكلنا وأولوياتنا حتى تأتي التهديدات والاستجوابات بهذه السرعة الخارقة ؟
أين وعودكم في مقراتكم الإنتخابيه ؟
أين برامجكم الإنتخابيه وجداولها الزمنية ؟
أين قبل كل شيء ضميركم ومصلحة وطنكم ؟
ألا يكفيكم يا أعضاء أننا كشعب فقدنا الثقة في أهم مؤسسة من ركائز النظام ألا وهي المؤسسة التشريعية ؟
أين ضمائركم وقسمكم من قضايا وطنكم التي تكالبت عليها أنياب الفساد و صعاليك المصالح وعبيد الدينار ؟
إني كمواطن أخاطب قسمكم هل من أولويات وطنكم ومجلسكم ( الخرطي ) أن تستجوبون وزير الداخلية ؟؟؟
نعم نعم نعم الأن عرفت ؟ ! ؟ ! ؟ !
تستاهل الاستجواب يا وزير الداخلية لأنك لم تطبق القوانين ولم تخرج العصا لمن عصا وما أكثر من عصا
يا ناس يا عالم يا بشر وربي وما أعبد لأنكم لا قيمة ولا تساوون شيئا من غير وطنكم ولأن ملكتم مال قارون ولو كان لديكم حضور هاروت ولو كانت لديكم سطوة فرعون ؟
نظرتي المتواضعة في تحليل الأمور تقول أن هذا المجلس ( أي شي ) لسوف يتبعه حل غير دستوري ومن بعد تعاد هيكلة وتنظيم النظام بالكامل ؟
تسقط القبيلة تسقط الطائفة تسقط العائلة تسقط الأحزاب تسقط التنظيمات تسقط التكتلات تعيش تعيش تعيش وتحيا الكــــويت فقط .
حفظ الله الكويت أميرا وشعبا من كل مكروه

دمتم بود .........