الثلاثاء، 18 يناير، 2011

المنحــة و مسلم البراك الشيطان ؟؟؟


تفضل سمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه بمكرمة أميرية سامية بمنح ألف دينار لكل مواطن كويت وتموين مجاني لمدة عام كامل بمناسبة 50 عام على استقلال الكويت و20 عام على التحرير و5 سنوات على مسند الإمارة لسمو الأمير حفظه الله ورعاه .

ولا شك بأن هذه المكرمة الأميرية قد أسعدت الكويتيين بشكل عام خصوصا للأسر الكويتية المترابطة وليست المفككة لأن المكرمة تمثل لهم مبلغ يمكن أن يخفف عنهم أعباء وأحمال الحياة والأقساط بشكل جيد ... وبالطبع عمت الكويت فرحة عارمة بهذه المكرمة الأميرية الأبوية المفاجأة للجميع .

لكن ؟

خرجت أبواق المجاري العفنة من أصحاب الرؤوس الملوثة والقلوب الحاقدة لتحول المسألة بأسلوب وضيع وحقير ومجرد من أي معاني العادات الكويتية الأصيلة ؟

كيف ؟

أحدهم يقول : أخذ من جيسه وعايده !!!

وأخر يقول : مليار ونص جم مدرسه فيها !!!

وأثول يقول : تبرعوا بجزء لغزة !!!

ومطي يقول : هذا حقنا الطبيعي !!!

والحديث في تويتر والفيس بوك وبعض المنتديات كثير مما سبق ولكن الحمدلله أنه وجد صدا وهجوما عارما عليهم ... وبالمناسبة من يعارض أو يشكك بالمنحة الأميرية السامية هم أذناب وأعوان حدس والشعبي وحثالة إلا الدستور ؟

هل مجبور سمو الأمير بأن يمنح مكرمة سامية لكل كويتي ؟

هل من حق أي كويتي أن يقول يا حكومة عطونا منحة ؟

هل من حق أي تجمع سياسي أن يفرض الهبة للكويتيين ؟

كلا ليس من حق أي مما سبق أن يدعي أو يقول أو يطالب لأنها فقط تصدر بأمر سامي من صاحب المقام السامي وهذه المكرمة لا تحدث في كل دول العالم ... لأن المبدأ مرتبط من يعمل يأخذ ومن لا يعمل لا يأخذ .

فلماذا هذا الحقد ... ولماذا تتعمدون قتل أي فرحة يفرح بها الكبير والصغير من هذا الشعب الذي تعب من صراخكم ومل من مهاتراتكم ومل من شعاراتكم ومل من تناحركم ومل من أكاذيبكم ومل من تمثيلكم ومل من صراعاتكم الشخصية بل هو مل حتى من وجوهكم ؟

دعوا الكويت وأهلها تفرح وتعيش هذه الأيام بسعادة وابتهاج وسرور وكفاكم هما وغما دفنــكم المولى عز وجل في الدنيا والآخرة من كثرة وجوهكم المكفهرة والعابسة وحناجركم النشاز وعقولكم التالفة والتافهة سود الله وجوهم وزادكم الحق انكسارا وخذلان .

افرحوا وغنوا وارقصوا واطربوا واستمتعوا في هذه الاحتفالات الاستثنائية التي سوف تلبس بها الكويت ثوب الفرح ... ولا تلتفتوا لأبواق المجاري العفنة ( أجلكم الله ) ... واستغلوا الوقت بما يدخل على قلوبكم الانفتاح والانشراح .

أما مسيرات المريض مسلم البراك وأنتو بكرامه وتحديدا اليوم في يوم فرح خبر المكرمة الأميرية هو وجوقته من المعاقين فأبلغ رد هو تجاهلهم وضربهم بالطوفة ... وصج أنكم ما تستحون ولا عندكم ذرة رجولة ولا احترام للكويت وسمو أميرها وشعبها وصدق الشاعر اللي قال :

شعلى الذيب من ....... النعجة

هذا المثل يتناسب تماما مع مسلم البراك وأنتو بكرامه وخمته ... مع كل احترامي وتقديري لشخوصكم الكريمة

شكرا أبونا العود على مكرمتك السامية الأبوية

حفظ الله الكويت أميرا وشعبا من كل مكروه

دمتم بود .........


video