الأحد، 2 أكتوبر، 2011

من فضلكم ... احترموا الخرفان ؟؟



منذ 4 سنوات تقريبا وأنا لدي مشكلة أعاني منها لم أجد لها حل ؟ وهي ماذا أكل سواء غداء أو عشاء ؟ وهذا نابع من فضل الله سبحانه وتعالى علي بأن لم يحرمني من أي طعام مهما كان ... فتجدني مع صديق نعدد أسماء المطاعم ابتداء من الفاخرة والغالية وانتهاء بالمطاعم الشعبية حتى يتوقف بنا الحال بأن يكون نصيبنا من العشاء سندويش بطاط وفلافل .


قبل يومين أخذت سيارتي تتصارع مع عقلي حتى توقفت أمام مطعم بسيط
( الغدير ) 
في بنيد القار فوجدت شواية الكباب غير موجودة
 فسألتهم : أين هي ؟
قالوا : اللحم غالي ؟
فتذكرت أني قد اشتريت خروف عربي لوالدي قبل أسبوع تقريبا ب134 دينار + 10 دنانير أجرة الذبح ؟
قالت : انتم تستخدمون اللحم الاسترالي والخروف الاسترالي أتذكره ب30 دينار .
قالوا : إذا وجدته ب70 دينار نشتريه منك فورا ... نحن نشتريه ب80 دينار وأحيانا ب85 دينار !!!


فاستغربت بشده أيعقل أن يصل الأمر لهذه الدرجة ؟ فتذكرت المصري الذي اشتريت منه الخروف بأن قال لي : أن مجموعة من الاستراليين جاؤا إلى الكويت لأنهم محتجين على طريقة ذبح الخرفان ؟
فقلت : وضح ؟
فقال : هم محتجين بأنك إذا أردت أن تذبح الخروف الأسترالي بأن لا تذبحه أمام زميله الخروف أو الخرفان الباقية كي لا تتأثر نفسيتهم !!!


وربي إني صادق فيما أقول وفيما نقلت ... وفعلا اتصلت بصديق في بلدية الكويت لأستفسر منه فيما وصلني
فقال لي : ما وصلك لهو شيء قليل من كثير ؟



وفي الجانب الأخر أجد أمرا في أشد الغرابة والتعجب !!!

إيران تعداد سكانها أكثر من 75 مليون نسمة وأسماكها تباع في الكويت ويوميا وطازجة ؟؟؟

هل اكتفيت إيران من الأسماك حتى تصدره إلى الكويت ؟؟؟ ثم أين أسماكنا في مياهنا الإقليمية ؟؟؟ ولمصلحة من ترتفع أسعار السمك بهذا الشكل الجنوني ؟

ابحث خلف أي أزمة أو مشكلة تعصف أو تضرب المجتمع تجد خلفها مواطن كويتي للأسف الشديد حتى وصل الأمر للاحتكار ولو بلغ الأمر بأن يرشي ويرتشي من المال الحرام دون أن يعبأ بحساب الآخرة ودون أن يهتم بأن يبتليه الله سبحانه جراء جمع مال الحرام ؟



إنه أمر غريب يحدث بأن يكون الأمن القومي الغذائي تعصف به أمواج الفساد أمام صمت مقزز من أصحاب القرار ولسان حالهم كمن يقول :
سامحونا يا الربع ترى مو بيدنا !!!


فكروا بالأسر الكويتية وبالقدرة الشرائية للمواطن كيف يشتري ويؤمن الغذاء الطازج له ولأسرته ؟


محاربة الناس بأرزاقها هي أعلى مراتب الفساد والسفاهة والرعونة ولا ضمان ولا أمان لردة الفعل التي يمكن أن تحدث من قبل الرعية ... ما هي إلا شرارة صغيرة حتى يحدث ما لا تحمد عقباه .


اللهم أدم علينا نعمك من فضلك وارفع عنا غضبك وسخطك فأنت الغني عنا سبحانك ونحن الفقراء إليك ولا أحد سواك



دمتم بود .....


وسعوا صدوركم

video
video
video
video