الجمعة، 20 يناير، 2012

الهكر عمر السعودي ...عقليات حافظوا عليها ؟



بتاريخ 13/1/2009 كان لي هناك وقفة جادة وحاسمة مع من يدعون الجهاد وغيرتهم على الدين وكأن الإسلام مسجل بأسمهم كوثيقة خالصة لهم وكأن الباقين مجرد تبع لا عقل ولا دين ولا أخلاق لديهم ... فنشرت في إحدى المواقع المحترمة موضوع سطرت من خلاله عشرات إن لم تكن مئات أسماء وعناوين أهم المواقع الصهيونية وشرحت مدى فاعلية ضربها ومدى التأثير الشديد عليها وأن الحروب ذات الفعالية هي الحروب الإلكترونية ... فلم أجد واحدا من المتشددين يرد أو يشكر أو حتى يناقش أو حتى يستفسر ... ليكتشف بعدها أعضاء الموقع أن هؤلاء ما هم إلا مجرد فقعات هواء سرعان ما تتلاشى وإن كانوا واقع فإنهم مجرد واقع سخيف لا أكثر .


من خلال ممارستي لعالم الكمبيوتر والإنترنت منذ أكثر من 17 أو 18 سنة ومن دراستي المتخصصة فيه أقولها وبكل ثقة ومن خلال طيلة السنوات التي أبحرت وما زلت أبحر فيها في عالم الإنترنت أن في كل الدول العربية فإن شباب المملكة العربية السعودية هم أكثر أفراد متفوقين ومحترفين في مجال
 ( الهكر أو الإختراق )
سواء بشكل سلبي أو إيجابي ... بل أتذكر أن هناك يوما ما أن ( هكر ) سعودي قد عطل محرك البحث yahoo لمدة 5 دقائق بل سيطر على السيرفرات الخاصة بهم مما صدمهم وأربكهم بشكل مؤلم جدا ... وللعلم فإن مسألة السيطرة لدقائق معدودات على مواقع عملاقة مثل yahoo – hotmail له تأثير في غاية الخطورة وإضرارا بسمعتهم بشكل مؤثر ؟

لكن في حقيقة الأمر المشرعين والقانونيين والحكومات العربية لطالما يعصف بهم الجهل والتخبط والغرور تجاه هؤلاء ( الهكر ) أو المخترقين لأنهم أولا أبناء أوطانهم وثانيا هؤلاء عقول نادرة ومميزة يجب حمايتها ورعايتها وتوظيفها لخدمة أوطانهم والاستفادة من خبراتهم ومنهم أي مبالغ يطلبونها مهما كانت لأنهم ببساطة عقول بشرية ولكن ذات تدمير مرعب ؟

هل تعلم أن بإمكان هؤلاء تدمير الإنترنت في وطنك وبالتالي انهيار الشبكة ؟
هل تعلم بأن هؤلاء بإمكانهم أن ينزعوا كامل الثقة عن إقتصادكم ؟
هل تعلم أن بإمكان هؤلاء أن يجعلوا أي بنك ينهار تماما في ساعات قليلة ؟
هل تعلم بأن هؤلاء بإمكانهم أن يكونوا حصنا منيعا لأمنك القومي ؟
هل تعلم بأن هؤلاء بإمكانهم سحق عدوك ببساطة شديدة ؟

إنها عقول لا يجب أن تعاقب بل يجب أن تتم رعايتها وصونها وتحسينها وتطويرها وتحويلها من كائنات خطرة مدمرة إلى أدوات إيجابية تخدمنا وتحمي أمن معلوماتنا ومستقبلنا ؟

للعلم فقط فإن الفئة العمرية لأغلب هؤلاء العقول الخطرة تكون ما بين ال16 سنة إلى 30 سنة على أبعد تقدير ؟

عمر السعودي فعل ما كنت أتمناه وهو فعلا اتجه إلى قلب العدو فأصابه فأوجعه ... ولكم أن تتخيلوا مثالا لو أن أحد من ( الهكر ) اخترق أي بنك كويتي واستولى على أرقام حسابات العملاء وأسماؤهم وأرقامهم السرية المخزنة في نظام التشغيل ونشرها على الإنترنت ؟؟؟ بالتأكيد سيفقد البنك ثقة العملاء وسيسحب المودعون ودائعهم والأثرياء سيقومون بنقل أموالهم وبالتالي سينهار البنك هذا ناهيك عن آلاف قضايا التعويض المادي من قبل العملاء ضد البنك ... لأنهم باختصار غير معنيين بأمن البنك وسلامته والبنك هو من يضمن سلامة أموالهم وحمايتها المطلقة ؟

video


عمر السعودي باعتقادي أصابه الغرور بأن يتحدى الكيان الصهيوني بأن يستطيعوا تحديد مكانه أو القبض عليه ولا ألومه لأنه صغير السن 19 عاما ... لكني شخصيا لا أعتقد بهذا كله لأن الهكر الحقيقي يوجع ولا يظهر يخترق ولا يستطيع أحد تعقبه ولا يرد ولا يجادل ولا يرسل رسائل التهديد ومواصلتها ؟



لذلك أتوقع أن أمن المعلومات في المملكة العربية السعودية
( وزارات – بنوك – بورصة – صحف – مواقع اجتماعية - بطاقات سحب بطاقات فيزا وماستر - مطاعم - حسابات تويتر وفيسبوك وغيرها )
 في قادم الأيام في خطر حقيقي شبه مؤكد من ضربات الاختراقات الإسرائيلية عليهم كنوع من رد الصاع صاعين وأعتقد أنها ستكون مؤلمة وموجعة لسبب بسيط أن الهكر الصهيوني أشد احترافا إذا ما تعاون مع الهكر الأمريكي معه ... هذا بالإضافة إن كان عمر شخصية حقيقة وفعلية فإن 100% حياته في خطر كبير جدا إما باغتياله أو باعتقاله ولو كان داخل بيته في الرياض أو جده أو في أي بقعة داخل السعودية ؟


لا تستهينوا مطلقا بعالم الإنترنت وشبكاته التي تشيب لها الولدان فإنها ببساطة تستطيع تدمير أوطانكم واقتصادها



دمتم بود .....

وسعوا صدوركم  

video
video
video