الأربعاء، 7 نوفمبر، 2012

حقيقة ما يجرى الآن قبل موعد الإنتخابات ؟؟؟



في الأيام الماضية كنت أراقب وأرصد الأسماء التي نزلت للترشح في انتخابات 2012 القادمة بالإضافة إلى أسماء متوقع أنها ستترشح ... بالرغم من مسيرة مرتزقة وطن الأخيرة والمضحكة كثيرا بالنسبة لي من شدة إفلاسهم الشعبي العارم ... عموما زعماء الشوارع هم أيامهم الأخيرة قبل حبسهم لمدة طويلة بسبب ما اقترفته أياديهم النجسة بحق الكويت وأهلها ؟


من المؤسف حقا أن أشاهد كثيرا من الأعضاء السابقين يعيدون ترشيح أنفسهم ؟؟؟

جد جد أنتو ما تستحون ؟
أنتو الإحساس انعدم عندكم ؟
شنو ومنو أنتو وليش هالأنانية وهالخبث ؟

يا أخي كافي خلاص وخر خل غيرك يدخل عطي فرصة للشباب أنهم يدخلون وينافسون ويعبرون عن تطلعاتهم + إن في ناس طرحهم طائفي وعقلياتهم مبرمجة لأن تنصر طائفته أو تفزع لقبيلته أو يدافع عن عائلته ؟؟؟ !!! ؟؟؟

ألا تعلمون أن الناس أصبحت لا تثق في المجلس والحكومة ؟ وبالتالي أصبح أمرا لابد منه وفي قمة الأهمية والضرورة أن تأتي وجوه جديدة تعيد ثقة الناس بعضو مجلس الأمة بعد حفلات الردح والفساد التي ضربت الكويت من قبل أشكال وعقليات لا تستحق حتى أن ترمي عليها السلام عليكم ؟

مع الأسف هناك الوجوه القديمة ممن كان أدائها جيدا أو سيئا يعتقدون أنهم هم فقط المخلصون للكويت وهم وحدهم القادرون على أن يأخذوا الكويت إلى بر الأمان ... هذه أمراض نفسية أصابتهم وهم كالبلهاء لا يشعرون ؟

من المهم بمكان أن يتم تشريع قانون يمنع أي مرشح أن يترشح إلا في دورتين فقط لا غير ... ويالله تفضل مع السلامة شكر الله سعيكم وليأتي البديل والجديد ... وفي نفس الوقت كي لا نعيد صناعة مجانين من تجاوزوا 16 و20 و30 عام وهم في المجلس بسبب ناخبين لا يرون أبعد من أرنبة أنوفهم من شدة جهلهم ... بل أجبر الناخب أن يتعود على التجديد واجبر المرشح أن يعلم أنه ليس دائما هنا وبالتالي سيعمل على أن يسجل مواقف مشرفة في سجله قبل أن يترك كرسيه للقادم ؟


لكن ؟؟؟

الحقيقة المؤلمة والتي وجدتها هي كثيرا من أهل العقول الذكية والضمائر التي تعشق الكويت لا يستطيعون الترشح للأسباب التالية :

1-      عدم وجود الميزانية الكافية اللازمة لحملتهم الإنتخابية من إعلانات ومقابلات وبروشورات ومبالغ كبيرة للمفاتيح الإنتخابية النسائية والرجالية وكل مفتاح تحته فريقه + تكلفة الإتصالات والتنقل من مكان إلى أخر + بوفيهات الإفطار والغداء والعشاء لعموم الحملة الإنتخابية وغيرها من الضروريات ؟
2-      عدم الثقة بالنفس والتردد من الكثيرون وخوفهم من أن يتعرضوا لحملات مضادة للتشهير بهم مما قد يحبطهم وبالتالي كما يقولون : لا أريد كرسي يسبب لي الإهانات والمضايقات مهما كان ؟
3-      بعضهم يرتعب من مواجهة وزير أو عضو مجلس قديم ؟ ربما هي نوعية شخصيتهم ؟
4-      بعضهم عقلية ذكية لكنه لا يستطيع أن يقود أفكاره ويضعها في مكانها الصحيح ؟





سألت : لماذا لا تترشح للإنتخابات القادمة ؟

الجواب ببساطة : لا توجد الميزانية الكافية لمثل هذا الحجم من العمل للفوز في الإنتخابات ... بل كنت أضحك مع أحد الأصدقاء من لو كنت عضو مجلس أمة ؟
 لجعلت الوزراء يقطعون ثيابهم من شدة الصدمات :)



كل ما أتمناه أن تأتي وجوها جديدة بعقليات مستنيرة بضمائر حية وبقلوب ترتجف ألف مرة في اليوم من شدة حبها للكويت ... بارين بقسمهم مخلصين بعملهم وفيين لثقة الناس لهم ... والأهم من هذا كله أن يكونوا على قدر من الأدب والأخلاق العالية وفروسية النقاش والجدال مزينا بشجاعة الإعتراف والإعتذار في حال الخطأ ؟




اللهم أدم علينا نعمة الأمن والأمان واجعلنا حامدين شاكرين لنعمك التي لا تعد ولا تحصى بكرمك وفضلك يا حنان يا منان ...



دمتم بود ....

وسعوا صدوركم

video