السبت، 12 يناير، 2013

ثقافة خرفني وأخرفك ومشي أمورك ؟

يوصف العصر الذهبي للكويت على كافة الأصعدة من الستينات إلى منتصف الثمانينات من القرن الماضي ... وكان إسم دولة الكويت إسم يحسب له ألف حساب بل ومرعب على كافة الأصعدة الغنائي والتمثيلي والرياضة والسياسة والإقتصاد ... بل وحتى على صعيد الشعب الكويتي كان تقريبا 80% من الشعب هو مثقف وواعي ومطلٌع و20% هو جاهل أو لا مبالي ؟

اليوم انعكست الأوضاع بشكل مريب بل ويذهب بك العقل إلى أن تفترض أن هناك مؤامرة أو مخطط مدروس على مدى طويل من أجل تحطيم كل ما هو لامع ومميز ومدهش يحمل إسم الكويت في كل المجالات وعلى كافة الأصعدة ... فأصبحنا 20% هم الفاهمين المثقفين و80% ترللي وخرفني وأخرفنك المهم أمورك تمشي ؟؟؟

أرجوا التركيز أني لا أتحدث عن تنمية اقتصادية أو مباني ... كلا بل أتحدث عن تدمير ممنهج بشكل دقيق لكل ما هو جميل في الكويت وبالتأكيد أنا شخصيا لا أعفي المسؤلين عما يحدث أبدا ومطلقا ... فإن لم يكن المسؤل ممثلا بالحكومة المسؤل إذن من هو المسؤل ؟؟؟ حارس المدرسة مثلا ؟؟؟

على صعيد الفن والطرب : الفن والطرب الكويتي اليوم لا يوجد لا يوجد لا يوجد ... بالرغم أننا نملك وإلى اليوم من هم بقايا فطاحلة الفن الكويتي الذين يعيشون بيننا اليوم أدام الله عليهم الصحة والعافية وهم أهل باع طويل بالفن وممن تواصلوا وتعايشوا مع عظماء الأمس ... لكنهم وللأسف الشديد تعرضوا لتجاهل ولإهانات متعمدة ومتواصلة  من قبل مسؤلين الإعلام الفاشلين والذي لو وكٌل لي الأمر لجعلت أفضل مسؤل بالإعلام مجرد سائق لسيارة نقل أو حامل إضاءة لأي أستوديو لا أكثر ... بسبب التجاهل الوضيع لفنانين لو قارنت ثقافتهم بثقافة المسؤلين لأكتشفت أن المسؤل مجرد رضيع مقارنة مع أناس ومن خلال معرفتي الشخصية بالكثير منهم هم بحر من الثقافة ... هذا ناهيك أنهم كويتيين أصيلين ما يطقون الطار مقلوب ... لكن المسؤلين اكتفوا باشطح ومن هم على شاكلة هذا المستوى الفني الوضيع ؟

على صعيد التمثيل 
لا تمثيليات تستحق الذكر ولا إنتاج يستحق حتى يتم وضعه في أرشيف الذكريات ونصوص تجارية وصراعات في صراعات وعايشين بالمثل المصري .. اللي تغلب به العب به ... ومكتفين بمسرحيات طارق العلي اللي كلها عبارة عن إسفاف وطنازة وضغاط ونصوص هزيلة اهو ودنبكه أو كاسوره العراقي ؟

على صعيد الرياضة 
 صراعات ما بين شوية تجار فاسدين وشوية شيوخ أفسد منهم ... لا هذا راضي يتنازل ولا ذاك راضي يتنازل ولو كان إسم الكويت هو ضحية صراعهم السخيف ... وطبعا النشاطات الرياضية الأخرى كالسلة والطائرة والسباحة وغيرها من اللعبات فعظم الله أجركم ؟

على صعيد المبدعين 
 نملك أخطر عقول عرفتها شعوب الشرق الأوسط على الإطلاق ... أذهب وابحث عنهم أين هم الآن ؟؟؟ منهم من احترم نفسه والتزم الصمت كي لا يتحدث مع مسؤل إمعة لا يفقه أي شيء ومنهم من هجر وطنه وذهب للعمل في الخارج وجعله عقليته تحت أمر الغرب لأنهم يستمعون جيدا ويدفعون بأكثر من ممتاز ومنهم من لا يزال يبحث عن فرصة كي يخرج من الكويت باحثا عن من يكتشف إبداعاته وعبقريته ؟


السؤال : أين المسؤلين من قبل عشرات الحكومات مما يحدث من مجازر فكرية قتلت الإبداع الكويتي ؟؟؟

أين النشاط الترويحي ؟ أين النشاط المدرسي المختلف النشاطات ؟ أين ضمير ومسؤلية المسؤل ؟ أين دعم الدولة ؟ أين مراكزها الشبابية ؟ أين صناعة الشباب ؟ أين حماية مفرداتنا ولهجتنا وثقافتنا الكويتية العريقة ؟ أين أين أين وإلى متى هذا التدمير ومتى يتوقف ومن يوقف هذه المهازل ؟؟؟


ما لم يتم تدارك هذا الأمر أو ما سبق فإننا بالتأكيد متجهين إلى مرحلة بداية النهاية لتفتت المجتمع أكثر وأكثر ... والحقيقة التي لا يريد الكثيرون من الخبثاء أن يعترفوا فيها أننا وصلنا إلى مراكز متأخرة مخجلة بين الدول ؟


لا ينقصنا المبدعون ولا ينقصنا المخلصون ... لكن ينقصنا مسؤلين لديهم ضمير حقيقي ينبض بحب الكويت + توفر الأموال ؟

يخرب بيتكم نسبح فوق بحر من النفط يعيشنا 100 سنة قادمة أسياد وملوك لكن بسبب لعانتكم ونحاستكم وبخلكم  عيشتونا بظلام وغلقة بغلقة وهذا ما يجوز وهذا ممنوع وهذا ليش وهذا شحقه ... جنه ماخذين من حلال أبوك ولا اللي خلفوك ؟؟؟



أنا أسألك : جم يسوى إسم الكويت عندك ؟ سواء ممثل كويتي وفنان كويتي ومبدع كويتي ورسام كويتي ومصمم كويتي وأي أمر مفيد فيه كويتي ؟؟؟


على فكرة ترى من أسباب عدم مواجهة وزرائنا ووكلائنا للناس هو أنهم يعرفون ومتأكدين 1000% بأنهم سيواجهون انتقادا لاذعا وإحراجا كبيرا ... وجان زين ينفع معاهم فالإحساس معدوم مع الأسف الشديد ؟


بطلوا سياسة تحطون مسؤل خروف علشان اللي فوقه يتحكم فيه مثل ما يبي ... هاتوا أصحاب قرار لينصلح الحال ويتوقف هذا المخطط الخبيث ؟


أنقذونا وأنقذوا الفن والرياضة والأدب وجيل الشباب وثوابتنا الوطنية قبل أن يأتيكم يوما لن تجدوا فيه كويتي واحد يحترمكم سرا وعلانية ...



بطلوا سياسة العداء وسياسة الخرفان وسياسة البخل وبطلوا الخباثة



دمتم بود ....


وسعوا صدوركم  

video
video