الأحد، 21 أبريل، 2013

هل إيــران دولة عدوة ؟؟؟



إيران تغيرت وتحولت جذريا منذ ثورة مصطفى الخميني في 1979م القادم من منفاه في فرنسا بعد أن أُسقط حكم محمد رضا بهلوي ... بعدما كانت إيران أرض المراقص والبارات والسياحة والحريات ... تحولت بفضل الخميني إلى أرض الثورات على كل ما سبق وباتت دولة منغلقة بعدد سكان يتجاوز 76 مليون نسمة 40 مليون منهم يعيشون تحت خط الفقر في دولة تسبح تحت بحار من النفط والثروات المرعبة من الطبيعة والأنهار العذبة والزراعة والأيدي العاملة الماهرة والمحترفة ومصادر متعددة للطاقة ... كل هذه النعمة تحولت إلى نقمة بفضل ثورة الخميني بعدما أدخلهم في حرب لمدة 8 سنوات مع العراق وكان وقتها صدام حسين عفن اللحود للتو انقلب بالحكم على رئيسة أحمد حسن البكر وافتعل الحرب مع الخميني بسبب اتفاقية الجزائر الخاصة بتقسيم مياه شط العرب حتى بدأت الحرب بينهم ... ولم يعرف سبب توقفها المفاجئ إلى هذا اليوم وما هو السر الذي جعل من الخميني أن يقول بسبب قبوله  وقف إطلاق النار بأنه :
تجرع كأس السم ؟


مات الخميني في 1989م وورثوا من بعده نفس إستراتيجيته وفكره وعقله وزاد الناس فقرا فوق فقرهم ... وهم يعلمون ويشاهدون أموالهم تذهب لمنظمات إرهابية كحزب الله اللبناني ... أحد عبيد إيران المخلصين ... ولسوريا وحزب البعث العفلقي العفن هناك ... وبخلاياهم العبيطة المنتشرة في الخليج بالإضافة إلى حركة حماس الفلسطينية وهي الحركة التي أسميها العاهرة التي لا تعرف الحياء أبدا ... فارتفعت الجرائم في إيران ووصل عدد مدمنين المخدرات لأكثر من 3 مليون متعاطي بالرغم من أن عقوبة تجار المخدرات في إيران تصل إلى الإعدام ... لكن طالما توجد الرشوة في إيران فأنت في أمان من أي مسائلة قانونية أيا يكن نوعها ... وطالما تملك الدولارات فأنت تستطيع أن تستمتع بأجمل الإيرانيات وأفضل أنواع الخمور بل وتستطيع أن تحضا حتى بالحماية وأيضا إذا أردت أجود أنواع المخدرات وكل ما يخطر في بالك فالأمر سيسير بيسر ... مع عدم التعميم ؟


سبحان الله من كان يرصد ويتابع التطور الصناعي العراقي في فترة الثمانينات من الناحية العسكرية ... فإن المشهد الإيراني اليوم يطابقه تماما من ناحية الدعاية والشكل والغرور والتحدي وبنفس الإستعراضات ... فما كانت نهاية العراق ونهاية طاغيته ؟؟؟

إيران وعلى لسان أكثر من مسؤول عسكري هددوا وتوعدوا أمريكا والخليج واحتلوا الجزر الإماراتية ورفضوا أي تحكيم دولي في هذا الشأن ... وحركوا أذنابهم في البحرين مزعزعين نظام الحكم هناك لولا عناية الله سبحانه ثم تدخل المملكة العربية السعودية في الوقت المناسب لكان الأمر اليوم أكثر تعقيدا ... بل وبعد سقوط نظام طاغية بغداد العفن دخل العراق أكثر من مليون ونصف إيراني وتم تجنيسهم فسيطر الإيرانيون على العراق بل أصبح القرار العراقي في جيب إيران مثل السلام عليكم ؟


هل إيران دولة عدوة ؟
نعم إيران دولة عدوة .


كيف تكون عدوة وهي دولة مسلمة ؟
لا دخل للإسلام في هذا الشأن والأمثلة كثيرة كصراع الكويت والعراق كصراع الأردن مع سوريا كصراع المغرب مع الجزائر كصراع العراق مع سوريا وخذ وقس على ذلك الكثير .


كيف تكون عدوة أيضا ولها علاقات دبلوماسية معكم ولها مقيمين بينكم ؟
هذه من السخافات الدبلوماسية التي لا نجد إجابات عليها بالرغم من تأكيدنا على أن عدونا واضح وكمثال الإمارات مع إيران ... فإيران محتلة جزر الإمارات وهناك علاقات دبلوماسية بين البلدين وهناك مقيمين إيرانيين في الإمارات ... وهذه من سلبيات وعيوب الدبلوماسية العربية على مدى تاريخها الطويل ... فهي مترددة دائما وكأنها تنتظر الإذن لاتخاذ قرار قطع العلاقات من القوى الكبرى في العالم ... وحتى أثناء وبعد الغزو العراقي الغاشم على الكويت الحكومة الكويتية لم تقطع العلاقات الدبلوماسية رسميا وكتابيا مع العراق ولم يعلن عن ذلك أبدا ... إنه الرعب السياسي من اتخاذ القرار المناسب ؟


هل ستقوم حرب في المنطقة بين إيران وقوى أجنبية ؟


بالتأكيد ستكون هناك حرب ضروس بين إيران وقوى أجنبية وسيشترك في هذه الحرب جميع دول الخليج باستنفار لم يعرف له مثيلا من قبل ؟


هل تتوقع أن تتأثر دول الخليج بهذه الحرب ؟


نعم ومؤكد أنها ستتأثر ونوعية هذا التأثر سيكون حربي عسكري أمني ... وتوقع الغير متوقع في هذه الحرب ؟


كم تتوقع أن تستمر هذه الحرب ؟
من 30 إلى 60 يوم على الأكثر ؟


كيف سيكون شكل إيران بعدها ؟


ستعود إيران إلى الوراء بأكثر من 20 عام من شدة دمارها جراء تلك الحرب ... والمرحلة التي تليها سيتم تقسيمها ... وبين تلك وتلك سيسقط أتباعها في العراق سقوطا دمويا شديدا وسيعلن شمال العراق انفصاله عن العراق بشكل علني ورسمي وسيتم الإعتراف بهذا الإنفصال دوليا وبالتالي تصبح دولة مستقلة ذات سيادة ... وبعد هذا ستلتفت القوى الخارجية لدول مجلس التعاون لينتهي شيء اسمه دول مجلس التعاون ولن يطول هذا الأمر فأنا أتحدث عن سنوات من 10 إلى 15 عام على الأكثر .




ما سبق تساؤلات جرت في مخيلتي المتواضعة طرحتها على العلن بحكم أني ممن عاصروا حرب الخليج الأولى والثانية ... وبالتأكيد نحن على موعد مع حرب الخليج الثالثة والنهائية ولن تكون هناك حرب خليج رابعة ... ومن يهددنا من التسريبات النووية أو يحذرنا منها فهو كتكوت صغير لا يفقه شيئا ... فلا تسريبات ولا بطيخ وكل المواقع النووية الإيرانية ستكون تحت الاحتلال عيني عينك وفي وضح النهار حتى يتم تفكيكها قطة قطعة وتذهب عشرات المليارات الإيرانية في أدراج الرياح وتباع تلك القطع على الدول النووية الرسمية المعتمدة بأبخس الأثمان وتعود الأموال إلى المنظمة الدولية للطاقة ؟


في كل الأحوال إيران في الباي باي هي وثورة الخميني وفكرة ومن سار على نهجه ومن والاه سيدفن إلى أبد الدهر ... شاء من شاء وأبى من أبى ؟


كابروا وتحدوا وارفعوا من جرعات معنوياتكم الشيء الكثير فإن لكم موعد لن تنساه أجيالكم القادمة من شدة فظاعته وهذا موعد قريب جدا وليس ببعيد أيها الماضي المتوقع ... أنتم اخترتم هذا الطريق فتحملوا دفع ثمن عبوره ؟



زمن العنتريات ذهب وولى وكل ما تقوم به إيران لهي نكتة مضحكة على ما سوف تواجهه



أيها الإيرانيون استعدوا وترقبوا النهاية لكم
ترجمة غوغل
ایرانیان عزیز آماده و اقامت در نهایت تنظیم شما




دمتم بود ....


وسعوا صدوركم

video
video
video