الأحد، 30 يونيو، 2013

إلى أغنياء وأثرياء الكويت ؟



تحية طيبة وبعد ،،،


لكم مني جميعا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ها نحن أصبحنا على أعتاب وأبواب شهر رمضان المبارك ... أعاده الله سبحانه وتعالى علينا وعليكم بالصحة والعافية وباليمن والخير والبركات ... والحمدلله الذي مد في أعماركم وأعمارنا حتى ننال الأجر العظيم في هذا الشهر الفضيل ... عل وعسى أن يرضى الحق سبحانه وتعالى عنا جميعا وأن يغفر لنا جميعا ما أسرفنا في حق أنفسنا جميعا .

أيها الأغنياء والأثرياء بأمر الله الرازق سبحانه وتعالي

قدركم بأمره سبحانه بأن تنالوا الثراء وبعضكم ناله من الثراء الفاحش الكثير ... لا نحسده معاذ الله ولا هي أصلا من أخلاقي ولا هي من تربيتي .

لكن أود أن أنبهكم وأذكركم وأقرع أبواب ضمائركم ... بأن لديكم أخوة وأخوات كويتيين وكويتيات قابعون في السجون بسبب الديون ... وهناك الكثيرون تأزمت أمورهم وأحوالهم وتأثرت نفسيتهم أشد التأثر بسبب ما عليهم ديون جرّت خلفها تبعات أوامر الضبط والإحضار ومنع السفر وحجز المركبات وحجز أثاث منازلهم وما إلى ذلك من إجراءات قانونية قاسية بل وكارثية مبالغ فيها إلى حد التعسف ... فأصبحوا صيدا سهلا لكل نفس خبيثة ولكل ناكر للجميل لهذا الوطن ... وهم يتحسرون ويضربون كفا بكف وهم يقرؤون ويشاهدون الملايين وعشراتها ومئاتها تخرج من الكويت بحجة مساعدة الفقراء والمحتاجين في سوريا ولاجئيها في كل مكان وإلى لبنان وإلى مصر وإلى فلسطين وغيرهم ... والحقيقة أن تلك الأموال لم يصل منها شيئا إلا القليل ... هل هي سرقت أو ضاعت أو تاهت أو وصلت فعليا ... فعلمها عند العالم البصير بالعباد سبحانه ؟

أيها السادة الكرام

لن أتيكم بأحاديث الرسول – عليه الصلاة والسلام – ولن أسطر لكم الآيات القرآنية وما جاء في تفاسيرها ولن أستعرض لكم الأقوال والحكم ... وذلك لعلمي ويقيني بأنكم مسلمين وكويتيين الخير في الكثير منكم من قبل أن يخلق أجدادكم ... فخصلة الخير في هذا الشعب كانت وما تزال وسوف تبقى إلى ما شاءالله ولن تنقطع بإذنه سبحانه .


شمروا عن ساعديكم وهبوا لنجدة أخوانكم وأخواتكم الكويتيين ... ارفعوا عنهم الظلم وأدخلوا الفرح والسرور في قلوبهم واجمعوا شملهم بعد أن تقطّعت بهم الأسباب ... إنها وربي النجاة لكم ودفعة البلاء عنكم وقسما بربي أن ملائكة يمينكم ستسجل حتى خطواتكم وأنتم ذاهبون لرفع الظلم عن إخوانكم وأخواتكم ... واحذروا من نفخة إبليس في عقولكم وصدوركم من أن يمنعكم عن فعل الخير ... فاليوم تدفع وغدا تكسب وهذا أمر مؤكد ويقين لا يشك فيه إلا من كان إيمانه ضعيف ( مع حسن الظن بالجميع ) ؟


لا تسلموا أموالكم لأي جهة أو جمعية دينية مهما كانت وأيا تكن ... فأبواب وزارة العدل مفتوحة أمامكم وإدارة التنفيذ في خدمتكم وبسرية تامة ... ومستعدين أن يعملوا ويواصلوا الليل بالنهار من أجل سرعة إنهاء إجراءات الإفراج عن المسجونين والخائفين في منازلهم ... وما هي إلا ساعات قليلة وفي يوم عمل واحد تستطيع أن تتأكد بنفسك من إطلاق سراح ما شأت من إخوانك وأخواتك الكويتيين .

أين بيت الزكاة واللجان الخيرية ماذا تفعل ؟


لا تغرنكم الدعايات الكاذبة ... فقد وضعوا آليات صرف مجحفة ظالمة وجعلوا توافه الأمور تعيق حرية الأب والأم ... أيعقل منحة سمو الشيخ سالم العلي للفقراء ولإطلاق سراح مساجين الديون ومن عليهم ديون ... والتي بلغت 30 مليون دينار فعليا = 106 مليون دولار ... أن لا أحد في الكويت يشعر بها ولم نسمع عن فك دين قريب أو صديق أو حتى صديق الصديق ؟؟؟
حسبنا الله ونعم الوكيل


إن اللجان الخيرية أصبحت فرعون على هؤلاء المهمومين والمكروبين ... فتنظر إليهم بأنهم مجرد أفراد يستحقون هذا الجزاء جراء إفراطهم وإسرافهم في الأموال ... فنصبّوا أنفسهم على أساس أنهم هم من يرزقون وهم من يمنعون ... فأداروا ظهورهم لأبناء وطنهم والتفتوا للغريب ... ومع الأسف الشديد هذا هو حالنا ككويتيين نقطّع بعضنا بعضا بكافة أشكال الخلافات والمنازعات والإختلافات وأمام الغريب تخرج من ظهورنا أجنحة الملائكة لترفرف وترفع أي ظلم وقهر وحاجة عن الغريب ... ولسان حال الغريب يقول : اللهم لا تحرمنا من عبادك السذج هؤلاء ما حيينا !!!

اعلموا جميعا أني أتمنى أتمنى أتمنى أن أقرأ خبرا أو أن يأتيني اليقين أن هناك من هب لنصرة أخوانه الكويتيين وفك الكرب عنهم وجمع شمل الأسر  ... وتنبيهكم وتذكيركم بأمر عظيم أصبح كالوحش الذي لا قلب له يدمر أخوانكم وأخواتكم من أبناء هذا الوطن الصغير ... فارضوا الفقراء كي يرضى الله عنكم وعن من في ذمتكم ويحفظكم من كل سوء ومن كل شر .


فزعتكم لمساعدة إخوانكم دون النظر إلى شخصه أو مذهبه أو ديانته لهو أمر عظيم وجزاء سخي من الكريم سبحانه وبإذنه تعالى بأن جعلكم من الأسباب ... ولهو أمر وطني من شأنه تعزيز الترابط فيما بيننا وسد أي ثغرات يمكن أن يدخل منها أعوان إبليس من البشر ... وما أكثر الطامعون والمنافقون فينا وبيننا ؟

فهل أنتم فاعلون الخير لأهلكم وإخوانكم وأخواتكم قبل دخول شهر الخير والبركات ؟


أسأله سبحانه أن تنتشر هذه المقالة على أوسع نطاق عل وعسى تكون أنت وأنت وأنتي وأنتي سببا في رفع الظلم عن أخوانكم الكويتيين والدال على الخير كفاعله ؟



ألا هل بلغت اللهم فاشهد
ألا هل بلغت اللهم فاشهد
ألا هل بلغت اللهم فاشهد
ألا هل بلغت اللهم فاشهد
ألا هل بلغت اللهم فاشهد
ألا هل بلغت اللهم فاشهد
ألا هل بلغت اللهم فاشهد



دمتم بود ...