الخميس، 11 يوليو، 2013

موضة بعض الأثرياء إخوان الشياطين ؟


قد نتفهم أن تذهب أسر للسياحة في الخارج ومعهم خدمهم ؟
قد نتفهم أن يهب أفراد إلى السياحة ومعهم 4 شنط كبيرة ؟
قد نتفهم أن تصل مكالمات البعض أثناء السياحة إلى حتى 5000 دينار ؟
قد نتفهم ونتفهم ونستوعب ونطوف ونعدي الكثير من حالات البذخ ؟

لكن ؟


أن تصل الأمور إلى البعض بأن يشحن وينقل سياراته الفاخرة والغالية الثمن من بلاده إلى دول أوروبية أثناء سياحته ... فهذا ما لا نستوعبه ؟

في الغرب نجد أكثر من 80% من السكان يركبون الباصات والدراجات والتاكسي والكثيرون يستخدمون وسيلة المشي على الأقدام ... وذلك لضعف مدخولهم + حجم الضرائب العالية + الجو أو الطقس يساعدهم كثيرا + الفكر والقناعات هناك مختلفة كليا عن الثقافات والفكر العربي ؟


أنا أسأل من ينقل سيارته معه للسياحة ؟
ماذا تريد أن تقول ؟ ما هي الرسالة أو المغزى من ذلك ؟

هل تريد أن تقول أنك فلان ابن فلان ابن العائلة الفلانية فاحشة الثراء ؟ هل تريد أن تقول أنك رجل ثري وبأموالك تفعل ما تريد ووقتما تريد وفي أي مكان تريد ؟

ما هذه التفاهة والسخافة التي يعيش فيها مثل هؤلاء ؟ ما هذه الحياة التي يحاولون أن يغطوها بأكبر مساحة ممكنة ؟ ألم يعتبروا من ماضي الأثرياء ؟


مرت علي كثيرا من قصص الأثرياء وتصرفات بعض الأغنياء ... فمنهم من كان يأتيه عشاؤه بطلبية خاصة من مطعم معين في باريس وتأتيه عبر طائرات خاصة برفقة فريق من خدم المطعم ويقدم له طازجا ... ومنهم من كان ولا يزال عندما يسافر يأخذ معه حاشيته من خدم وحشم وحلاقين وطباخين حتى معلم أو عامل الشيشة يأخذونه معهم وتحجز الطائرات وعدة أدوار في أفخم فنادق العالم وما إلى ذلك ... ويتم صرف مصروف يومي لكل هؤلاء يتراوح من 500 دولار ويصل أحيانا إلى 3000 دولار بشكل يومي ؟


بل أعرف أن صاحب قناة مشهورة جدا يجلس في لندن ويرسل الطائرات الخاصة في كل مكان ليأتوا له بأشهر المغنين ومطربين العرب ... ولا يوجد أي استثناء من أي مطرب أو فنانة ... وقد نمى إلى علمي حسب ما نقله لي من كان معهم أنهم يقفون خلف المسرح المخصص ... فعندما يأتي دور الفنان يخرج على المسرح ويغني أغنية وهناك أعين دائما تنظر للثري الغني صاحب القناة ... فإذا أشار بيده بما معناه ( غيره ) فهذا يعني أن المطرب ينتهي من أغنيته ويخرج من المسرح فورا ويأتي الذي يليه ... وإذا لم يشير بيده فهذا يعني أن على المطرب أن يواصل ويواصل ... وغير مسموح مطلقا حتى أن ينزل ويصافح هذا الثري أو يحادثه ... وكأنهم عبيد أو خدم ؟ وكيف لا وهم يقبضون 50 ألف دولار على أقل تقدير ؟

لا أريد سرد ما أعرفه وما أنا متأكد منه كي لا تصابون بالقهر أو الغثيان .

لكن أيها الأثرياء ... هل أنتم الأثرياء فقط في التاريخ ؟ ألم تتعضوا ممن سبقكم من أغنياء وأثرياء الأرض ؟


قد سبقكم ثراء قارون التي مفاتيح خزائنه لا تحمله الجمال ولو كانت ألف جمل ... وقد سبقكم ثراء ملك سيدنا سليمان - عليه السلام ... وقد سبقكم الثراء الفاحش لذو القرنين - عليه السلام ... وقد سبقكم ثراء كسرى أنوشروان ... وقد سبقكم ثراء مهراجا الهند ... وقد وقد وقد ... وأنتم في مقابل هؤلاء تعتبرون مجرد خدم صغار أمام الثراء الفاحش الذي ابتلاهم رب العباد به ... منهم من حسن وتدبّر ومنهم من طغى وتجبّر ... لكن النهاية واحدة وهي حفرة مترين × متر أكله الدود وتفتفت عظامه وتحللت ولم يبقى من طريقه إلا يوم العرض العظيم عند رب الأرزاق وملك الملوك وجبار الجبابرة سبحانه ؟

فما لكم لا تتعظون ؟ ومالكم لا تنتبهون ؟ ومالكم لا تتقون ؟

هل عميت قلوبكم وأبصاركم عن الفقراء والمساكين والمحتاجين ؟ هل أغلقت عقولكم عن الفن والإبداع بإسعاد الكثيرون ؟


تبلغ ثروات الحكام العرب وأسرهم بأكثر من 1 ترليون دولار = ألف مليار
تبلغ ثروات أكبر التجار والأثرياء وأسرهم العرب بأكثر من 140 مليار دولار

لو أخرجوا زكاتهم الشرعية 2.5 = 456 مليون دولار سنويا على الأقل


اتقوا الله يا بشر



دمتم بود ...


وسعوا صدوركم

video
video
video