الثلاثاء، 24 ديسمبر، 2013

ما هو الفرق بين صـدام وبشـار ؟




صدام حسين ( عفن اللحود )


ينتمي لحزب البعث العربي الاشتراكي العفن ... غدر بالجار الكويت في 2/8/1990 متناسيا أفضال الكويت عليه في حربه مع إيران ... فقد مدته بالأموال والسلاح وسخرت الكويت كل إمكانياتها من أجله ومن أجل نظامه ... بل وصل الأمر في الكويت أنه لا يوجد من يجرؤ بحرف واحد على أن يمس العراق أو صدام حسين من شدة تعلق الكويتيين حكومة وشعبا به ؟

حدث الغزو العراقي على الكويت وهرب من هرب وفر من فر من الكويت ولم يبقى في الكويت إلا القلة من الكويتيين ( الصامدون ) بالإضافة إلى بعض المقيمين الأوفياء المخلصين للكويت وأهلها ... والذين قدموا خدمات جليلة وعظيمة مثل حماية الكويتيين وخدمتهم ومنهم بعض الفلسطينيين وبعض المصريين وبعض البدون وغيرهم ؟

في الغزو العراقي الغاشم حدثت انتهاكات إنسانية وفعلا وحقيقة وبدون أي مبالغة ... فقد كان الجيش العراقي لا يقيم أي وزنا لآدمية الإنسان ... فقتل واعتقل وعذب ونكل أشد التنكيل بكل من يقع تحد أيديهم واغتصبت بعض النساء الكويتيات وغير الكويتيات ... وشرد مئات الآلاف من المواطنين وأكثر من مليون مقيم وضاعت ممتلكاتهم  وتمت عمليات سرقة لم تحدث بتاريخ الكويت ... الخلاصة فعلوا أفعال لم يفعلها الصهاينة بالفلسطينيين ... وقف إلى جانبه في جريمته الأردن واليمن وكوبا وروسيا والسودان وفلسطين ؟


في أيام الغزو كان صدام يهدد الكيان الصهيوني بالدمار ... فرد عليه الرئيس المصري حسني مبارك وقال له :
يا صدام بلاش الحركات لو أنت عاوز قطعة أرض تعال وأنا أديلك أرض تدخل منها على إسرائيل وورينا حتعمل إيه ؟
فصمت صدام ولم يرد على حسني مبارك لأنه وحقيقة هو يعرف ماذا يعني أن تدخل في حرب مع إسرائيل ... هذا يعني زوال حكمك بنسبة ألف% قبل أن يتحرك جدي واحد خارج حدودك ؟


بشار الأسد ( طاغية العصر )


ينتمي لحزب البعث العربي الاشتراكي العفن ... يشن حربا شرسة ضروسا كارثية على شعبه وأبناء وطنه ... فقتل عشرات الآلاف وتجاوزوا الـ100 ألف قتيل وشرد الملايين ونكل وعذب عشرات الآلاف واغتصبت النساء السوريات في حرب لم يسلم منها لا طفلا ولا شيخا ولا إمرأة ولا شجر ولا زرع ... فأهلك الحرث والنسل ليل نهار وأمام المجتمع الدولي وإنسانيته الكاذبة فوقف كل العرب كعادتهم ( عاجزين ) بعجز مخجل أمام ما يحدث من مجازر حقيقة بشعة ؟

وأمام ما يحدث من هذا العجز وجدت الخلايا والتنظيمات الإرهابية فرصتها حتى تنهض من جديد ... فدخلت سوريا عن طريق تركيا ومنها بدأت بالتشكيلات ثم الدخول في الحرب الأهلية السورية ثم حدثت الإنتهاكات الإنسانية منهم ثم الخلافات فيما بينهم ثم الإنشقاقات ... فأصبحت الأرض السورية مستباحة لكل مجرم وخارج على القانون ... وبذلك الجهاد المزعوم شدوا من أزر طاغية سوريا بشار الجحش فارتكز عليهم وقال : انظروا هل تريدون أن أترك سوريا لهؤلاء الإرهابيين ؟


نعم وحقيقة الجهاديين وحزب خان الله اللبناني دمروا سوريا وسفكوا دماء الأبرياء التي ذهبت سدى ... فزاد الطاغية طغيانا فوق طغيانه وزادت الخلايا الإرهابية إجراما فوق إجرامهم ... ووقفت معه في حربه هذه إيران وروسيا والصين ؟



حقيقة أن بشار الجحش تفوق على صدام حسين بالإجرام بدرجة لم يحلم بها أي طاغية ... وكأن جحش سوريا يريد أن ينافس النازيين موسيليني وهتلر بحجم ونوعية جرائمهم ومدى فضاعتها ؟


هل يعني أن صدام حسين هو أفضل من بشار الجحش ؟
أعوذ بالله أن أكون من الجاهلين ... لكن الحقيقة والتي أنا شخصيا كنت شاهدا عليها يوم بيوم ولحظة بلحظة هي أن جرائم أكرر جرائم صدام حسين لم تصل إلى فضائع بشار الجحش ... وتحديدا أثناء غزوه للكويت ... أما ما فعله صدام حسين بشعبه داخليا فلا شك بأنه طاغية ارتكب فضاعات تشيب لها رأس الولدان ؟
  


جحش سوريا مسح مدنا وقرى من وجه الخريطة ... بل وصلت تقديرات إعادة إعمار سوريا إلى الآن بأكثر من 200 مليار دولار ... هذا يعني أنك يجب أن تتأكد من أن سوريا لن تعرف أي استقرار ولو بعد زوال نظام الجحش ... وأنها ستعيش في الفقر والبؤس وعلى المعونات والمساعدات لمدة لا تقل عن 15 عام قادم على الأقل ؟


صدام وبشار طغاة العصر الذي سيتحدث عنهم التاريخ طويلا من هول ومن فظاعة ومن شدة جرائمهم بحق شعوبهم بعدما تم توثيق جرائمهم بحق شعوبهم وأبناء وطنهم ؟


والله إني لأشفق على عقول بعض الجهلة والحمقى ممن يؤيدون جحش سوريا بغباء أو بحقد أعمى ... ليس لسبب فقط لأن إيران وحزب خان الله يقفون إلى جانبه فقط لا غير ... وطالما أن إيران تقف إلى جانب الجحش فهذا يعني أنه على حق حتى لو أباد 5 ملايين سوري فتبا لكم وتبا لضمائركم المجرمة ولدفاعكم الوقح ؟
  


من لم يعتبر بما حدث لطاغية بغداد عفن اللحود فيجب أن يعتبر لما سيحدث لجحش سوريا ومن لم يعتبر من الإثنين فلا شك بأن هذا أبله مكانه الطبيعي في مستشفى المجانين ؟



أم تحسبون أن دماء الأبرياء ستذهب سدى ؟


دمتم بود ...


وسعوا صدوركم    


video