الاثنين، 7 أبريل، 2014

عظمة أفقر رئيس دولة في العالم ؟


نحن اليوم في عام 1435هـ الموافق 2014م وفي هذا الوقت لا يوجد في العالم كله أغنى وثراء من الحكام العرب ... فهم يملكون ثروات تقفز إلى المليارات وعشرات المليارات في تنافس غريب مثير ... متفوقين بجدارة على كل رؤساء العالم ودون أي منافس ... وما يشاع وما يقال وما نشر على مئات صفحات الإنترنت عن الثروات المتوقعة لحكام العرب والمسلمين مجتمعين تتجاوز ثرواتهم بأكثر من 68 مليار دولار = أكثر من 19 مليار دينار كويتي ... وهذه الثروة الضخمة هي لـ8 حكام عرب فقط لا غير والغالب بأن الرقم هو أكثر من ذلك بكثير ؟



على النقيض تماما والمفاجئ حقا هو أفقر رئيس دولة في العالم فمن هو ؟
هو الرئيس الأوروجواي خوسيه موخيكا مواليد 20/5/1935م الذي أصبح رئيسا للأورجواي منذ عام 2010م ... يتقاضى راتب قدره 12 ألف دولار فقط لا غير = 3.385 دينار كويتي ... إلا أنه ومنذ توليه سلطة حكم البلاد والعباد وإحساسا منه بالمسؤولية وعظيم الأمانة فإنه يتبرع براتبه للجمعيات الخيرية ومساعدة الفقراء من أبناء شعبه ولا يعيش إلا على مبلغ وقدره 1.250 دولار فقط لا غير = 352 دينار كويتي شهريا يحتفظ به لنفسه ... أي أنه يتبرع بـ85% من راتبه شهريا لفقراء بلاده ؟


عندما وصل للسلطة بعد الانتخابات الرئاسية صرح بممتلكاته للجنة الشفافية وهي كالتالي
سيارة فولكس فاجن ماركة بيتلز موديل 1987 قيمتها الفعلية 1.900 دولار ومزرعة صغيرة يسكن فيها هو وزوجته وليس له حساب بنكي أو أي ممتلكات أخرى + أنه استغنى عن القصر الرئاسي الباذخ الذي تم بناؤه على الطراز الأوروبي مطلع القرن العشرين للفقراء والمشردين ... ما تبقى من القصر هو جناح
يستقبل فيه الوفود الرسمية للدولة ... ويغادر كل يوم بسيارته الصغيرة التي يقودها بنفسه دون موكب عبر العاصمة إلى منزله الصغير المتواضع ؟



الرئيس الأورغواي باع 22 مرسيدس مخصصة للرئاسة ولضيوف الدولة واكتفى بواحدة فقط لا غير ... وبالرغم من الفساد الكبير الذي تغرق به الأورغواي إلا أن خوسيه موخيكا يحاربه بقدر المستطاع ... مما أنتج له شعبية لم يسبق إليها مثيلا في تاريخ الأورغواي ؟



يذهب للتسوق بنفسه ويتحدث مع رعيته ويستمع لهم باهتمام ويوجه لهم النصائح بأمانه ... أبوابه دائما مفتوحة سواء في المنزل أو قي عمله لا يكترث أبدا للبروتوكولات وخزعبلاتها ... يداعب هذا ويلاطف هذه يخدم نفسه بنفسه في منزله برفقة رفيقة دربه زوجته التي لم يرزق منها بالأبناء ويزرع ويحصد ويساعد المزارعين ؟


من أعظم ما قال أفقر رئيس دولة في العالم
السلطة لا تغير الأشخاص هي فقط تكشفهم على حقيقتهم


لو أخرج الحكام العرب وأثريائهم زكاتهم الشرعية بشكل أمين وسنويا لما وجد بيننا فقير واحد ؟


هذا رجل كافر فاق حكام هذا الزمان بأفعاله وبتواضعه وبأمانته وبزهده فهل من منافس ؟


دمتم بود ...

وسعوا صدوركم


video
video
video