الاثنين، 26 مايو، 2014

الــزواج وأسعــاره ؟


بعد شهر تقريبا من البحث المتعدد والمكثف على الإنترنت مع شخصيات متعددة ومتنوعة استطعت أن أحصل على حقيقة أسعار الزواج في العديد من البلدان العربية شاملة المهر والشبكة وحفلة عشاء  فكانت النتائج صادمة وهي كالتالي :

اليمنية : من 700 إلى 1.500 دينار كويتي = 5.300 دولار
المغربية : من 1.000 إلى 2.500 دينار كويتي = 8.800 دولار
التونسية : من 1.500 إلى 2.500 دينار كويتي = 8.800 دولار
الأردنية : من 1.500 إلى 2.500 دينار كويتي = 8.800 دولار
العراقية : من 2.000 إلى 2.500 دينار كويتي = 8.800 دولار
المصرية : من 2.000 إلى 2.500 دينار كويتي = 8.800 دولار

مع ملاحظة أن الأسعار السابقة هي للزواج من بنت عذراء وليست مطلقة ... بالإضافة إلى أنه يمكن أن يرتفع المبلغ ويصل في أقصى وأفضل حالاته بما لا يتجاوز شامل كل شيء إلى 3.700 دينار كويتي = 13 ألف دولار ... بينما الزواج من مطلقة بدون أولاد من نفس البلدان السابقة يمكن أن تنخفض الأرقام إلى النصف تقريبا ... وهذا كله يعود إلى طبيعة تلك البلدان ومما تعانيه من أوضاع اقتصادية سيئة للغاية وأوضاع معيشية صعبة جدا جدا ؟

بينما نفس الأمر في الكويت أكثر قسوة ورعبا مقارنة مع الأرقام السابقة ؟
 الكويتية : المهر من 4.000 إلى 10.000 دينار = 35.400 ألف دولار + إيجار وتأثيث المسكن من 4.000 إلى 7.000 دينار = 24.800 دولار + نثريات ومصروفات هنا وهناك من 3.000 إلى 5.000 دينار = 17.700 ... فيكون المجوع للزواج من كويتية هو من 15.000 إلى 22.000 ألف دينار كويتي = 77.900 ألف دولار ... ولو كان هناك حفل زفاف ( عرس ) ضع فوق المبلغ أكثر من 10.000 دينار = 35.400 دولار ... وهذه حقيقة لا مجال لإنكارها والكل يعلمها جيدا ؟

مع ملاحظة أن الأسعار السابقة هي للزواج من بنت عذراء وليست مطلقة ... ويمكن للأرقام أن تقفز إلى الضعف لدى بعض الأسر والقبائل الكويتية ... وفرص نجاح أي زواج لا يمكن ضمانها فيمكن أن يستمر الزواج إلى أخر العمر ويمكن أن ينتهي بعد أسابيع أو أشهر أو سنوات قليلة ... فالأمر متوقف على الزوجين وعلى صبر الزوجة وعقلها وعلى شخصية الزوج وحكمته ... والحقيقة هي أن فرص الزواج من مطلقة دون أولاد تكون غالبا في صعوبة كبيرة وفرص الزواج من مطلقة ولديها أبناء تكون بصعوبة أكبر وأشد ... والسهولة والصعوبة ليست بموضوعنا لكن موضوعنا هو الأرقام الكبيرة لتكاليف الزواج ... فكيف تريدون بناتكم أن يستقروا ويتزوجوا وأنتم بهذا الجنون من الأسعار في كل شيء ... بل أن الزواج من خليجية قد يصل إلى نصف ما يتم دفعه في مقابل الكويتية ؟
 قد يقول قائل منكم : الحياة أصبحت غالية والسوق أيضا غالي ؟
صحيح أن الحياة أصبحت ملتهبة الأسعار لكن أيضا هناك جانب أخر لا يريد الكثيرون الإلتفات إليه ... وهو أنه فعليا توجد مثلا غرفة نوم بسعر 300 دينار وتوجد غرفة نوم بسعر 1.500 دينار ... ويمكن تأثيث صالة أو استقبال بشكل كامل بمبلغ 500 دينار ويوجد أيضا بسعر 1.500 دينار ... ولماذا يفرض مهر بـ7.000 و 10.000 دينار وأكثر ؟ لماذا دائما تنظرون للشاب المقبل على الزواج أنه لا بد من رفع سعر مهر البنت حتى يعرف قيمتها وقيمة أهلها ؟ 

أيها السادة قيمة المرأة لا تقاس بمهرها لأن حتى الإبل والخيول لها أسعار أعلى من ابنتكم ... لكن تقاس المرأة بحسب حفاظها على شرف وعرض زوجها وحفظ أسراره ومراعاته بما يرضي الله والصبر والتحمل معه على مصاعب الحياة ؟

لقد وصلت البنات إلى أعمار 24 إلى 30 عام دون زواج وهذا ما لا يرضي الله ورسوله بسبب غلاء المهور والمغالاة والمباهاة فيما بينكم ... وبعضكم يشترط الأصل والفصل من ألف جد وجد وبعضكم لا يقبل إلا بكبار القوم فكانت حسرة بناتكم ووحدتهم وقهرهم ... أو أن تجبروهن على الزواج من أبناء العم وكأنهم ما خلقن إلا لإبن العم وهذا أمر جاهلي ظالم ليس له من الشرع والدين في شيء ؟

اصنعوا ما شئتم فإن من سيدفع الثمن هو أنتم ولا تلوموا من ينظر للخارج


بدعتــــــــــوا


دمتم بود ...


وسعوا صدوركم     

video
video
video