الأربعاء، 9 مارس، 2016

السنة والشيعة أقدم صراع .. إلى متى ؟

أحب أن أنوه من البداية أن هذا الموضوع ليس القصد منه الإسائة بأي شكل من الأشكال إلى أي معتقد ولا إلى أي فكر مع كامل الإحترام والتقدير لأي مرجعية سواء كانت من السنة أو من الشيعة .

الموضــــوع

في هذا الموضوع لن أتحدث عن أسباب الخلاف بين السنة والشيعة ولا إلى كم ولا  إلى حجم العداء بينهم لأنني مستحيل بل ومستحيل كائن من يكون أن يسرد تاريخ الصراع بين السنة والشيعة منذ أكثر من 1.400 سنة هجرية ... ولن تجدوا أحدا مخلصا أمينا يسرد لكم الحقائق الكاملة المجردة من أي تلفيق أو تحريف أو تزوير ؟
 مرحبا بكم في أطول وأقدم صراع دموي عرفه الإنسان في تاريخ البشرية
من المؤسف حقا والمؤلم في نفس الوقت وبالرغم من أننا أصبحنا في عصر التطور والتكنولوجيا والتقدم الذي لبسناه رغم عن أنوفنا ... نجد ونحن في 2016 هناك من لا يزال بل ويتفاخر بهتك أعراض الموتى منذ مئات وآلاف السنين والإتيان بسيرتهم بطريقة وشكل مقزز ومؤذي ... وكأنه كان معهم وأكل وشرب معهم وكان جالسا معهم وشهد على كل ما جرى ... والحقيقة التي يفر ويهرب منها الجميع ولا يريدون مواجهتها هي أن تاريخنا الإسلامي مليء بالتحريف والتزوير والتعديل والنقل المشكوك فيه والمصادر الضعيفة وووو فمتى تفهمون ؟ 

وهل أنت تقبل بمن يتطاول ويشتم الصحابة وعرض النبي - عليه الصلاة والسلام ؟ 
هذا السؤال دائما أسأل عنه وكنت أتحاشى الإجابة عليه لإيماني بأن النقاش الطائفي تعرف له بداية ولن تعرف له نهاية لأن العقول مغسولة والقناعات مؤسفة ؟
ولأول مره أجيب وعلنا على هذا السؤال : سب أو تطاول ؟ في دولة وفي قانون وفي شرطة وفي قضاء يعرفون يتفاهمون معاه بالنهاية القضاء راح يقول كلمته والموضوع منتهي ... استنكرت اشتطيت ليش عسى ما شر ؟ أنت راح تنزل معاه بقبره ؟ أنت راح اتحاسب بداله يوم القيامة ؟ واحد فاصل يسولف عن ناس من 1.400 سنه وأهو في 2016 هذا مو صاحي رقله خريش مريض معقد فخلوا القانون يتفاهم معاه وخلصنا ... أنت وياه تسوون نفسكم الأبطال السبعة وتستعرضون علينا أفلامكم ليش ؟ ليش ما تخافون ربكم بوطنكم وفي أهل وطنكم وفي عيالكم وأهلكم
{ وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر إنا أعتدنا للظالمين نارا أحاط بهم سرادقها وإن يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل يشوي الوجوه بئس الشراب وساءت مرتفقا } الكهف
يعني الأمور محسومة من رب العالمين سبحانه وخالصة ... لحد يستشرف على روسنا ويسوي روحه نصير الإسلام واهو كله عيوب وذنوب وجذوب ... فيكم خير تفضلوا ورونا مراجلكم القدس الكل يدل مكانها ؟ 
 أيها الناس يقول خالقكم وخالق كل شيء سبحانه في كتابه الكريم
{ فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر } النساء
فرسولنا - عليه الصلاة والسلام - مـــات فارجعوا إلى سننه ... وإذا حدث بينكم خلاف حول سننه - عليه الصلاة والسلام – بصحة نقلها أو عدم صحتها فارجعوا إلى الأصل وهو القرآن الكريم ... فإن ربكم واحد ودينكم واحد ورسولكم واحد وقبلتكم واحدة وكتابكم واحد ... فأي خلاف هذا الذي تتحدثون عنه منذ 1.400 سنة ؟ وماذا جنيتم من تعزيز هذه الطائفية ؟ وإلى متى ؟ وما هو الثمن ؟ ومن هم الضحايا ؟ وإلى متى تستمر الخلافات الشيعية داخل البيت الشيعي والخلافات السنية داخل البيت السني ؟ ألم تستوعبون بعد أن بسبب خلافاتكم هذه أصبحنا في أخر الركب وأصبحنا مطية للغرب ؟

ما هذا الدين الذي يستبيح أعراضنا ؟
ما هذه العقيدة التي تستبيح أموالنا ؟
ما هذا الخلاف الذي يستبيح دمائنا ؟
أهذا إسلامنا ؟ لا وربي بل كذبتم
أهذه رسالة محمد لنا ؟ لا ورب الكعبة كذبتم 
إنكم قوم جاهلون ومتخلفون بل ومجرمون بحق أنفسكم ودينكم وعقيدتكم وأوطانكم وأنتم لا تزالون بكل فخر وتباهي تتحدثون عن صراع وحوادث انتهت ... مجازر وقعت وذهب القاتل والمقتول إلى القبور واللحود وأصبحوا في ذمة الله سبحانه ... ومن الجهالة عندما تتعرضون إلى أفراد وأمم أصبحت في ذمة الله ومن يتعدى على ذمة الله سبحانه فقد هلك ثم هلك ... بل أنظروا إلى جنون البعض عندما يفرحون ويتباهون بقتل المسلم لأخيه المسلم وكأنه احتفال بتحرير المسجد الأقصى ... بربكم وبكل ما أمنتم به ألا تستحون ألا تخجلون ألا تخافون ربكم ألا تتقون قبوركم ؟

أليس في رؤوسكم عقول ألا تسألوا أنفسكم من يريدكم جاهلون ودائما ود أحدكم لو فتك بأخيه الآخر ؟ ألم يدر في بالكم أن هناك من استخدم الدين لتجارة الدنيا فأصبح يتحكم في الملايين من الناس والأموال ؟ ألم تتعظوا مما حدث في الأمم السابقة من المسلمين ؟ ألم تتعلموا بعد مما يحدث في لبنان والعراق ومصر واليمن والعراق وسوريا ؟ هل أنتم فعلا تريدون تدمير أوطانكم بمثل تلك البلدان والأوطان التي هلكت بسبب جهل أهلها ... إن كنتم تريدون هذا ولو 1% في أنفسكم فأنتم أنفس خبيثة ولا تستحقون نعمة الأوطان ولا نعمة الأمن والأمان ولا يحلم أي خبيث منكم بريح الجنة ؟
 الغريب والعجيب في الأمر أنكم تسافرون إلى كل مكان وبعضكم لف أصقاع الأرض تحترمون الديانات والعقائد الأخرى وتحترمون الناس والقوانين وتحترمون الرأي الآخر بابتسامة ... وعندما تعودون إلى أوطانكم يا سبحان الله وكأن محلات أحذية أعيد فتحها من جديد في عقولكم !!! تعودون إلى عصبيتكم وطائفيتكم وكأنكم ما رأيتم أمما من كل الديانات والعقائد يجتمعون في مكان واحد ... وفي أوطانكم تعودون وتنتقدون بعضكم بعضا !!! إما أنكم مجانين أو أنكم لستم بشرا تمت برمجتكم كالآلات فقليلا من العقل يا هذا ؟

احترموا العقائد والأديان
احتموا ما يؤمن به غيركم
احترموا دينكم وإسلامكم
احترموا أي رأي ولو خالفكم
دعوا القوانين هي من تحاسب كل أرعن وعفن وجاهل
لا تشتموا ولا تلعنوا ولا تستهزؤا ولا تتعالوا ولا تتكبروا فالقبور تنتظركم وما هذه الأرض التي تتقاتلون فيها وعليها إلا مقبرة ستحتضننا جميعا ... فاتركوا أثرا طيبا لأبنائكم وكونوا أوفياء مخلصين لدينكم ولوطنكم فإن الطائفية والله ما جلبت لنا إلا الخزي والعــــار فأصبحنا سبة ومهزلة بين أمم الدنيا ... واعلموا أن من يشحنكم ويذكركم في الماضي ما هذا إلا أحد تجار الدين السفلة وخبيث ما يريد بكم خير لا والله ؟
بعدما سبق من حديث من لم يفهم ما قلته وما أعنيه فهو مريض خبيث مكانه ليس بيننا فانبذوه وضعوه في حجمه الطبيعي تسلم أنفسكم وتسلم لكم أوطانكم أيا كان إسمه أو مكانته ؟
 اللهم احفظ الكويت وحكامها وأهلها من الذين قلوبهم ترتجف عشقا لوطنهم



دمتم بود ...


وسعوا صدوركم      

video
video
video
video