الثلاثاء، 3 أكتوبر 2017

يضحك على الكويتي ويبكي على المقيم ؟

يصور بعض الجهلة والكثير من السفهاء ويشيعون هنا وهناك بأن رفع الرسوم الصحية على الأخوة المقيمين هو قرار ظالم ولا إنساني وعنصري وينبع من نفوس مليئة بالحقد والكراهية ... وأن هذا الظلم سيأتي للكويت وأهلها بعقاب من رب العلمين لأننا ظلما البسطاء والضعفاء والفقراء ... لكن عندما تسأل هؤلاء الجهلة : هل اطلعت على إحصائيات أرقام نسب معدلات أم تتحدث هكذا من رأسك ؟ هل تعلم إلى أين وصل الأمر والحال في المستشفيات والمراكز الصحية أم لا تعلم ؟ بالتأكيد لا يعلم حاله كحال الكثيرين يهرطقون ويهذون بما لا يعرفون وفي هذا الموضوع لن أعطيك وجهة نظر وإن كنت متأكد أنك لن تستوعب عزيزي السفيه ... لكن هذا الموضوع سيكون مرجعا وتوثيقا لحقائق وبالأرقام لأوجه صفعة على من يشكك بالكويت وأهلها وعطائهم التاريخي والذي لم ولن يتوقف ... فلا أحد يخرج علينا ليزايد بهدف فقره الشديد للشهرة ويتكسب على قضايا هي خاسرة من أول جولة ؟

في يوم 1-10-2017 صرح وزير الصحة د.جمال الحربي على القنوات الفضائية الكويتية : تم رفع رسوم العلاج في الكويت بعد أخر زيادة في سنة 1993م أي قبل 24 سنة "انتهى التصريح" ... بتاريخ اليوم 3-10-2017 ووفق مرجع المعلومات المدنية يبلغ عدد الأخوة المقيمين في الكويت 3.138.427 مليون نسمة يشكلون نسبة 69.74% بينما يبلغ عدد الكويتيين 1.361.619 مليون نسمة يشكلون نسبة 30.26% أي مقابل كل كويتي هناك 3 مقيمين  ... أي أن الأخوة المقيمين يستهلكون ما يقارب 70% من كل شيء في الكويت من علاج وأدوية وخدمات وطرق وصرف صحي وماء وكهرباء ومأكل ومشرب وضغطا عاما على البنية التحتية ... وبالمقارنة بين الكويت والإمارات التي "منبهر" منها الكثيرون من الجهلة ووفق ما جاء في موقع وزارة الصحة الإماراتية وبعد تحويل العملة من الدرهم إلى الدينار الكويتي انظر لفرق العلاج بعــــد زيادة رسوم العلاج في الكويت وليس قبله
في الإمارات زيارة طبيب استشاري  = 32 دينار .. في الكويت 10 دنانير
في الإمارات زيارة طبيب أخصائي = 20 دينار .. في الكويت 10 دنانير
في الإمارات ولادة طبيعية = 575 دينار .. في الكويت 150 دينار
في الإمارات ولادة قيصرية 822 دينار .. في الكويت 300 دينار

  

والكويت هي الأرخص علاجا بين جميع دول الخليج والأفضل مستوى وإمكانيات وتحديث ويكفي أن يعلم الجميع أن ميزانية وزارة الصحة لعام 2016 – 2017 بلغت 2.8 مليار دينار كويتي = 9.2 مليار دولار ... بينما الهند ذات المليار و 300 مليون نسمة بلغت ميزانية وزارة الصحة الهندية لعام 2014 – 2015 ... 5 مليار دولار فقط ... بينما بلغت ميزانية وزارة الصحة للإمارات في سنة 2016 ما يعادل بالدينار الكويتي 330 مليون دينار كويتي فقط + قالت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة أنه لا يوجد مخصصات للتأمين الصحي للمواطنين في ميزانية الصحة لعام 2017 ... ما تبي تصدق تعب نفسك وابحث وتأكد بنفسك من الأرقام يمكن تستحي من نفسك وتعرف الخير والنعمة اللي إنت فيه ؟

هذا ويعفى من زيادة رسوم العلاج في الكويت كل من
‫إعفاء الأطفال اقل من 12 سنة من المقيمين في الكويت من المصابين بمرض السرطان.
‫إعفاء زوجة الكويتي غير الكويتية، وأم الكويتي غير الكويتية الجنسية
‫إعفاء أبناء وبنات الكويتية المتزوجة من غير الكويتي
‫إعفاء نزلاء دور الإيواء
‫إعفاء نزلاء دور الرعاية الاجتماعية
‫إعفاء مواطني دول مجلس التعاون
‫إعفاء الغير محددي الجنسية "البدون"
‫إعفاء أعضاء الوفود الرسمية
‫إعفاء ركاب الترانزيت
‫إعفاء نزلاء السجون الأجانب
‫إعفاء طلبة المنح الدراسية التابعة لوزارة التربية
‫إعفاء المرضى المكفوفين من أجور الإقامة بالغرف الخاصة بمستشفيات الوزارة
‫إعفاء جميع العاملين بوزارة الصحة وأزواجهم وأبنائهم من رسوم الأشعة والطب النووي بالمستشفيات والمراكز الصحية التابعة للوزارة .
أي أنك تتحدث عن إعفاء أكثر من 200 ألف نسمة غير كويتيين

ما هو ذنب المقيم الفقير يتحمل تكاليف علاج باهظة ؟
لماذا دائما قلوبكم تنفطر على الأخ المقيم ولا تنفطر على أبناء وطنكم ؟ ومع ذلك سأجيب ... الأخ المقيم الكريم جاء الكويت هاربــــــا من ظلم وجور حكومته ولو كان وطنه زاهرا مزدهرا لما نظر في وجوهكم أصلا ... والأخ الوافد العزيز يعلم علم اليقين أن الكويت أفضل من وطنه بمليون مرة وهذا ليس غرورا لكن فقط أعطني أي دولة وأنا سأسرد لك وضعهم الإجتماعي والإقتصادي والسياسي أي دولة عربية أو أسيوية وحتى الأوروبية والأمريكية الذين هلكتهم الضرائب ... ولو أردتموها اقتصاديا فالكويت منحت الهبات والقروض وضخت الإستثمارات في كل الدول العربية دون أي استثناء وبعشرات المليارات وتستقطب عشرات الآلاف ومئات الآلاف من مواطنيهم + الكويت قدمت علاج لأكثر من 5.000 جريح عراقي وسوري ويمني من 2013 إلى 2017 على نفقتها الخاصة + الكويت تستقبل طلبات وزارات خارجية عدة دول عربية تحديدا لإرسال مواطنيهم للعلاج "المجاني" في الكويت ويتم قبول 95% من تلك الطلبات وعلى نفقة الكويت من الألف إلى الياء ... وقبل أن يستنفر ضميرك لنصرة ونجدة الأخ المقيم وكأنه المظلوم تحرك وتحركوا للضغط على الحكومة بالإسراء لإنشاء مستشفيات خاصة بهم كما هي الخطة القادمة للأخوة الوافدين بإنشاء 4 مستشفيات ضخمة خاصة لهم + آن الأوان أن يتحمل الكفيل الكويتي العلاج الكامل لكل من يعمل لديه مواطن كان أو شركة قطاع خاص أو حكومة بكافة عقودها ؟    
وأنا أسأل كائن من يكون ولمن في قلبه رحمة وضمير
ما هو الذنب الذي اقترفه المواطن الكويتي وفي وطني الثري الغني ولا يجد لوالده حتى سرير في العمومي ؟ ولا يجد لوالدته موعدا لأشعة الـ Amrai إلا بعد شهرين ؟ ولا يجد لابنته موعدا لمنظار المعدة إلا بعد 3 أشهر ؟ ويذهب للطوارئ ليجد أمامه ما لا يقل عن 20 و30 مريض ؟ وفي علاج الطوارئ لا يجد سريرا ؟ فالأصل يا سادة أن يتنعم المواطن بخدمات وطنه ويجد من يحفظ له كرامته ... ثم عندما نمرض في أوطانهم نجد مجزرة ترتكب بحقنا ادفع وادفع وندفع مضطرين لأن هذه أوطانهم ولديها قوانينهم ويجب علينا احترامها ... فلم نحن عندما قلنا ادفع يا أخي المقيم قامت الدنيا ولم تقعد إلا أنكم قوم سوء ونفوس مريضة وعقول فاسدة + الصدمة التي صدم بها أغلب الشعب الكويتي أنه من أول يوم لتطبيق قرار رفع رسوم العلاج خلت المستشفيات من المراجعين !!! يا ربــــــاه هل كانوا يتمارضون أم كانوا فعلا مرضى أم كانوا تجار أدوية ؟ أم لا تعلمون أن هناك الكثيرين من المقيمين يتاجرون بأدوية وزارة الصحة ويتم تهريبها لدولهم والبعض يبيعها والبعض يستخدمها لنفسه ... ومن لا تعجبه قوانين الكويت فعليه أن يعود لوطنه فهي الأولى به جئت معززا مكرما فعد لوطنك معززا مكرما واسأل وطنك عن خيرات الكويت وأفضالها عليكم حتى تكون صادقا أمينا أمام ربك ثم أمام نفسك قبل أن ترمينا بالبهتان ؟
شكرا حكومتنا وشكرا معالي وزير الصحة على القرارات الشجاعة وقراركم قد وجد دعما شعبيا عارما واستحسانا أثلج الصدور

مراجع الموضوع
موقع الجزيرة
موقع عربي 21
موقع سكاي نيوز
موقع بوابة الشرق
ميزانية الدولة - الكويت
وزارة الصحة  الإماراتية
صحيفة الإتحاد الإماراتية
أرشيف مدونة الكويت ثم الكويت



دمتم بود ...



وسعوا صدوركم