السبت، 4 يناير، 2014

حكومــــة تيتي تيتي ؟


الوزراء قدموا استقالاتهم ووضعوها تحت تصرف سمو رئيس الحكومة ؟
سمو رئيس الحكومة يقدم استقالات وزرائه إلى سمو الأمير ؟
سمو الأمير – حفظه الله ورعاه – يعيد تكليف ( فلان ) رئيسا للحكومة ؟
( فلان ) سمو رئيس الحكومة يبدأ مشاوراته لتشكيل حكومته ؟

هذا هو السيناريو المعتاد لاستقالة الحكومة بل جميع الحكومات الكويتية ... وخلال هذه الفترة يخرج السحرة والمنجمين ويبدؤون بسرد بورصة الأسماء المقترحة للحكومة الجديدة ... وأيضا خلال هذه الفترة هناك الكثيرين ممن تتلف وتنهار أعصابهم وهم على أمل أن يأتيهم اتصال من ديوان رئيس الحكومة حتى يتم عرض الحقيبة الوزارية عليهم ... ومنهم أطباء ومهندسين ودكاترة وشخصيات عامة وسياسية وما إلى ذاك ؟

لكن السؤال المهم ؟

ما هو الفرق بين الحكومة القادمة والحكومة الماضية ؟
 قال طلقها وأخذ أختها قال الله يلعن الثنتين !!!


مشكلتنا لا تكمن بالأشكال بقدر ما تكمن بالعقول والأفكار ... خذ هذا المثال :

لو جائك اتصال من أحد المتنفذين وقال : يا فلان شرايك ودك تصير وزير ؟
طبعا الإجابة : نعم وبالتأكيد .
هذا المتنفذ يشترط بالآتي :
شوف نحط وزير ونضبط أمورك لكن بشرط تمشي أمورنا ؟
يعني شلون ما فهمت ؟
يعني معاملاتنا بوزارتك كلها تمشي ومناقصاتنا لها الأولوية واللي نطلبه منك يصير يعني يصير ... وانتبه ترى مثل ما حطيناك مثل ما نشيلك ... ولا تنسى الوزير منصب وهيبة وراتب بالعالي ومكافئة سنوية 100 ألف دينار وسيارات وموبايلات وسفرات وعلاقات وراح تقول وداعا يا حزن ؟
انتو تامرون طال عمرك واللي تبونه يصير ؟


خضع العبد للعبد وكان قسمه مجرد هرطقة لسان وما فعله وما سيفعله سمو أمير البلاد – حفظه الله ورعاه وبارك بعمره – بريء منه وسمو ولي العهد – حفظه الله – بريء منه ... وسمو رئيس الحكومة قد يعلم ما يحدث وقد لا يعلم ماذا يدور حوله ... والضحية كالعادة الكويت وأهلها وسمعتها والقيمة التي لا تقدر بثمن وهو الوقت ... الوقت التي تتسابق فيه الدول من أجل نهضتها وتنميها وصناعة عقول أبنائها وصناعة ما يبهر شعبها ... فالوقت في الكويت لا قيمة له على الإطلاق من قبل الحكومة التي نحمد الله سبحانه وتعالى أن أصلا تمشي كالسلحفاة ؟


ماذا نريــــد ؟

إننا لا نطلب المستحيل ولا نصرخ لصناعة المعجزات ولا نتوسل من أجل أن تتقوا الله في وطنكم ... لكن نطلب ما يحكمنا به العقل والمنطق والواقع وهو قيمة ما نملك من ثروات يفترض أن تساوي ما يتم تقديمه من خدمات ومن نهضة وتقدم وعمران ... هذه حسبة ومسألة منطقية لا يجادل فيها إلا السفيه والأرعن ؟



هناك وزراء فعليا دخلوا وخرجوا وهم لا يعلمون أي شيء عن وزاراتهم ... بمعنى تعال يا وزير :
هل تعرف القسم الفلاني في وزارتك ؟ لا أعلم !!!
هل سمعت عن الإدارة الفلانية في وزارتك ؟ لا أعلم !!!
هل تعرف الفرع التابع لوزارتك في المنطقة الفلانية ؟ لا أعلم !!!


إذن أنت وزير على ماذا ولماذا وكيف ؟


طيب هل أبواب مكتبك مفتوحة أمام موظفين وزارتك ؟
ما عندي وقت واللي يبي شي يكتب كتاب !!!

طيب هل حددت يوم أو يومين في الأسبوع عصرا أو مساء مقابلة المواطنين والمقيمين لحل مشاكلهم ؟
قاعد أقولك ما عندي وقت شفيك !!! وقتي ما بين اجتماعات وزارية واجتماعات مجلس الأمة واجتماعات لمجلس الوزراء بالإضافة لاستقبال ضيوف الدولة الرسميين ... ومرات أنام بالسيارة من كثر ما أنا تعبان ... أنتم شعب تحتاجون سوبر مان وليس إنسان ؟


كان الله في عون معاليك فعلا أنت ثروة قومية ونابغة تحسدنا عليها دول العالم !!!



أيها السادة هناك خلل إداري فاضح فالوزير الحقيقي الفعلي الذي لا تسقطه 100 حكومة هو معالي صاحب الفخامة السيد وكيل الوزارة أدام الله ظله ولا حرمنا الله من ظلمه ... نعم هذا المنصب هو المسئول الحقيقي الذي أطاح بعشرات الوزراء ... بل هذا المنصب الذي لا يجرؤ الوزير على محاربته وإلا وجد أبواب جهنم تفتح عليه بسبب نفوذه الأخطبوطي ؟

يعطيك من طرف اللسان حلاوة ويروغ بك كما تروغ الثعالب
  


لذلك أنا شخصيا غير متفائل بالحكومة القادمة ولا حتى بالحكومات القادمة ... وزراء تائهون ورئيس حكومة لا يعلم ماذا يدور في الكويت ... والسادة وكلاء الوزارات ومستشاريهم هم أسياد الحكومة الحقيقيين الذين لا يجرؤ أحد على اقتلاعهم إلا بمزاجهم وكان الله بالسر عليما وما خفي كان أعظم ؟


يا وزير تبي تستمر ؟


اشلع وكلائك نهائيا واستبدلهم بدماء جديدة وابشر بالبقاء وبشرط أن تبر بقسمك ... ولحد يقص عليك ترى ولا واحد فيهم ألماني ولا ياباني كلهم عقول مجابيس والله بالخير ... اشلعهم قبل لا يشلعونك ؟


تيتي تيتي مثل ما رحتي جيتي


دمتم بود ...


وسعوا صدوركم  

video
video
video