الاثنين، 24 فبراير، 2014

ماذا قال قائد حرب تحرير دولة الكويت ؟


بعد
أضخم توثيق عن الغزو العراقي الغاشم على دولة الكويت .. 1

وبعد
أضخم توثيق عن الغزو العراقي الغاشم على دولة الكويت .. 2


والآن ...
أسطر لحضرتكم بعض خفايا وأسرار حرب تحرير الكويت ؟




كانت الإمارات العربية المتحدة أول من طلب العون وتوجه الشيخ محمد بموافقة والده إلينا بطلب زوج من طائرات نقل الوقود لتزويد المقاتلات بالوقود جوا كان محمد يبغي الاحتفاظ بقوته الجوية محلقة باستمرار وجاهزة للدفاع فورا بوجه أي هجوم عراقي كما سأل أيضاً إن كان بمقدورنا تزويده بطائرة إنذار مبكر تحسبا لقيام العراق بشن غارة كان كلا الطلبين دفاعي الطابع ومعقولا وأدركت أن الإمارات تعد ذلك امتحانا صارما للعلاقة الجديدة التي وعدتهم بها كما كنت أدرك أن طلب المعونة الأمريكية يتطلب قدرا من الشجاعة لان الإمارات كانت تعرض نفسها بذلك إلى الازدراء من جانب الدول العربية الأخرى قلت بالطبع سنفعل .
بعد ذلك تقدمت الإمارات بطلب رسمي إلى واشنطن إلاّ إن وزارة ـ الخارجية أوصت برفض الطلب وصدقوا النظر عن محمد باعتباره أميرا مانعا جاء هذا الحكم من خبير في الشؤون المصرية لا يعرف إلاّ النذر اليسير عن الإمارات ولقد اخطأ اسم الرجل فمحمد الإماراتي مسلم ورع وضابط عسكري كفء ووطني وابن وفي مخلص لأبيه ولاقت احتياجاتي آذانا صما فالتجأت أخيرا إلى كولن باول قلت له إن ذلك هام جدا بالنسبة لنا إنهم لا يطلبون الكثير ويجب أن ندعم هذا الطلب إذا كنا نريد الحفاظ على أية علاقة عسكرية مع الإمارات .
وافقني الرأي بحماس شأن وزير الدفاع ديك تشيني إلاّ أن تغيير موقف وزارة الخارجية تطلب يومين في غضون ذلك اتصل بي محمد وقال هل ستدعمون الطلب أم لا ؟ كما أن السفير الأمريكي في الإمارات الذي كان قد وعد بتقديم العون أيضاً وكان الآن في وضع دقيق وحرج اشتكى إلى وزراء الخارجية قائلا إنني أصرخ بأعلى صوتي لماذا لا ندعم هذا المطلب ؟ ما هو فحوى الالتزام ؟ مجرد طائرتي نقل وقود إننا سنكسب ثقة هؤلاء سنكسب ثقة هؤلاء الناس إلى الأبد .



أما في الكويت فإن صديقي الميجور جنرال الصانع والميجور جنرال جابر الخالد الصباح وضعا القوات الكويتية في حالة الإنذار القصوى ونشرها في موقع دفاعية شمال مدينة الكويت وهي خطة سبق لي أن اطلعت عليها في العام المنصرم ... إلاّ إن أمير الكويت الشيخ جابر الأحمد الصباح اعترض ملغيا القرار وأعاد القوات إلى ثكناتها وافترض الأمير استنادا إلى خبرته أن بالوسع استرضاء صدام بالنقود .



فيما أنا أركب دراجة التمارين الرياضية متهيئا لصرف العراق عن فكري رن جرس التليفون كان كولن باول على الخط وقال لي مقرا بالواقع لقد كنت مصيبا لقد عبروا الحدود ... هرعت إلى مركز القيادة وأنا ما أزال مرتديا بدلة الإحماء الرياضي أطلعني ضباط فريق الأزمات على تقارير الاستخبارات الأولية التي أشارت إلى أن الهجوم العراقي الرئيسي قد تجاوز حقل الرميلة وتغلغل في عمق الكويت .
يبدو أن صدام سيمضي إلى أبعد مما توقعت بعد ذلك انقطعت الأخبار طوال ساعتين وانتظرنا سماع شيء من فريقنا للمساعدة الأمنية في الكويت أو من الميجور فيلي أخيرا بعد الساعة التاسعة مساء الرابعة فجرا بتوقيت الكويت ـ اتصل بنا فيلي لقد استيقظ من النوم في غرفته بالفندق على دوي انفجارات بعيدة فعبر الشارع قاصداً السفارة الأمريكية حيث تحتفظ القيادة المركزية بجهاز اتصال عبر الأقمار الصناعية يربط فيلي بمقر القيادة في تامبا وكان فيلي الآن على الخط يتحدث مع الجنرال لايدا الذي نقل لنا تقريره أن الجنود العراقيين في وسط مدينة الكويت .




في غضون ذلك ارتقى الميجور فيلي إلى سطح مبنى السفارة وقدم لنا وصفا حيا لمعركة الفجر في مدينة الكويت فإن موقع السفارة ممتاز فهو على مبعدة ربع ميل من القصر الرئيسي احد الأهداف الأساسية للعراقيين وصف لنا فيلي الدبابات والمقاتلات والهليكوبترات العراقية التي رآها تهاجم وقال أن الهليكوبترات كانت تفرغ جنود القوات الخاصة في مواقع إستراتيجية في عموم المدينة وشاهد أناسا بملابس مدنية يعطون لها إشارات في مناطق الهبوط لقد اعد العراقيون للغزو إعدادا دقيقا وذهبوا إلى حد زرع العملاء للعمل ـ كمنظمين على الأرض للقوات الغازية .




في هذه الأثناء التف طابور من الدبابات حول المدينة واتجه جنوبا نحو القواعد العسكرية وحقول النفط الجنوبية وفي ذلك الصباح نفسه كما علمت فيما بعد حاول الجنرال جابر نائب رئيس الأركان ( الشيخ جابر الخالد الصباح ) أن يحرك الجنود خارج الثكنات وينقلهم إلى مواقع المعركة إلاّ إن وحدات الكوماندوز العراقية دمرت مقر قيادته لذلك قضى ساعات الفجر متنقلا بسيارته المرسيدس ليوجه القوات من تليفون ببطارية خلوية فيما بعد ذهب هو وأركانه إلى مخبأ تحت الأرض لا لشيء إلاّ لتتوقف ثلاثة من دبابات الحرس الجمهوري فوق سقفه ولما رأى جابر أنهم سيؤسرون لا محالة قرر أن يسلم نفسه افتداء لحرية ضباط أركانه وأرسل احد مساعديه إلى القائد الأعلى ليفاوض على التسليم ولحسن الحظ فإن الدبابات العراقية في هذه الأثناء تحركت بعيدا فر جابر من المخبأ وانتهى إلى توجيه بقايا الجيش لعدة أسابيع أخرى .



أخبرنا السفير فريمان الذي تابع حديث العائلة المالكة بالعربية أن الأمراء نصحوا في الغالب بالاحتراس ونقطة الانعطاف الوحيدة جاءت لما أشار أحدهم "يجب أن نحذر من التسرع في اتخاذ قرار" أدلى ذلك الملك فهد إلى الرد قائلا : الكويتيون لم يسارعوا إلى اتخاذ قرار وهم اليوم جميعا ضيوف في فنادقنا .



في غضون ذلك دفع السعوديون قواتهم طول الطريق إلى الحدود الكويتية وكانت المسألة بالنسبة إليهم مسألة شرف أن تكون أولى قطرات الدماء المسفوحة دفاعا عن المملكة دماءهم هم لذلك نشر خالد لوائين آليين ولواء مشاة على طول الممر الساحلي المفضي إلى الجبيل ولواء آخر يتألف في غالبيته من وحدات مقاتلة من بلدان الخليج الأخرى على طول الطريق العام الغربي المفضي إلى مدينة الملك خالد العسكرية ورغم أن هذه القوات كانت أخف من أن تحتمل هجوما عراقيا فقد أمرت بالدفاع عن مواقعها حتى الموت .

  
بعد فترة قصيرة من وصولي إلى الرياض قمت بجولة لزيارة البلدان الأصغر في الخليج التي فتحت حدودها للقوات الأمريكية البحرين قطر عمان والإمارات العربية المتحدة أردت أن اشكر قادتها شخصيا على توفير المطارات والموانئ التي نحتاجها حاجة ماسة كما أردت أن أتأكد من أن التدفق الهائل للقوة القتالية الأمريكية لم يربكهم فالبحرين على سبيل المثال جزيرة صغيرة وتتألف محمل قواتها الجوية من 18 طائرة أما الآن فإن مئات الطائرات الأمريكية تستخدم مدارجها وعشرات السفن الحربية تجوب شواطئها ... وقد أدهشني ما وجدت دهشة عظيمة رغم أن عرب الخليج ليسوا في العادة صقورا عدوانيين فإن كل زعيم تحدثت معه أراد أن يهاجم ويدمر القوات العراقية في الكويت فالشيخ حمد بن عيسى آل خليفة ولي عهد البحرين عبر عن ذلك ببساطة قائلا لقد بدأت حربنا مع العراق أصلا "وسمعت الرأي نفسه يتردد في الخليج من أقصاه إلى أقصاه ولم يكن بينهم من يذرف الدموع على الضربة الماحقة التي تعرضت لها أسرة الصباح الحاكمة في الكويت ـ فجيران الكويتيين يرون بالحق أو بالباطل أن الكويتيين متغطرسون بثروتهم والغطرسة خصلة تثير الاستهجان في العالم العربي إلا إن صدام اعتدى على شقيق عربي دون أن يعتدي عليه وراح الآن يهد بلدانهم بعدوان مماثل ـ وما كان بمقدور أي منهم أن يحيا في ظل خطر كهذا ولم يقتصر الشيخ حمد على حث الولايات المتحدة بإزاحة الشر المستطير الجاثم في العراق بل وعد أيضاً بأن تقاتل قواته إلى جانبنا وقال على أمريكا أن تقود ونحن مستعدون للسير وراءها".



لم أجد خالد ( الأمير خالد بن سلطان ) في مكتبه فتركت له خبرا مفاده أنني بحاجة إلى رؤيته في الحال ... بعد ساعة ظهر على باب مكتبي أمرت العاملين بمغادرة الغرفة ثم التفت إلى الأمير وسألته مطالبا بتفسير : ماذا بشأن الهجوم انطلاقا من تركيا ؟ من أين جاءت هذه الفكرة ؟ كيف يمكن أن تدلى بتصريح عام بهذا المعنى بعد أن وافق الملك نفسه على أن يأتي الهجوم من الأراضي السعودية ؟ لأجل ماذا تعتقد أننا قمنا بهذا الحشد العسكري الضخم هنا ؟ وماذا تعتقد أن هذه القوات الإضافية تتدفق منذ شهرين لعمله ؟
أخذ خالد على حين غرة فليس هذا بأسلوب مخاطبة أمير سعودي وكلانا يعرف ذلك وواصلت : زد على هذا كان الأجدر بنا أنت وأنا أن نتحدث عن السوريين كيف تدعهم يمضون دون أن يشاركوا في الهجوم ؟
قال : " كنت أزمع اطلاعك على تفاصيل ذلك " وبدأ يصف لي ما يجري وراء الكواليس ـ الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية يحضر رحلة إلى دمشق للتحدث مع الرئيس الأسد .
كنت أشد غضبا من أن استطيع الإصغاء إلى المناورات الدبلوماسية فقاطعته بفظاظة : " أن ما يجري واضح لي تماما لقد كان السوريون يعادون العراق طوال 30 عاما مع ذلك حين يأتي الآن القتال لا يملكون الجرأة على الذهاب للحرب بأنفسهم !!! قد يكونون جبناء أو قد يريدون فقط أن يقوم أحد نيابة عنهم بالعمل القتالي .
والآن غضب خالد هو الآخر فلقد أسأت إلى أشقائه العرب فقال ببرود : لست مضطرا لسماع ذلك .. وغادر .
دام الزعل بيننا 24 ساعة ولكن بعد جلسة الاطلاع المسائية يوم رأس السنة التفت إلى خالد وقال : "يجب أن نلتقي ويجب أن نتحدث ذهبت إلى مكتبه وتجاذبنا الحديث وشربنا "الكابوتشينو" واعتذرنا لبعضنا البعض خلال نصف الساعة الأولى حتى أنصلح الحال بعد ذلك أكد لي خالد أن حكومته ملتزمة بخطة عاصفة الصحراء بعد ذلك انتقلنا إلى موضوع السوريين قلت : لقد فكرت في ذلك طويلا ماذا لو اقترحت عليك مدخلا يتيح للسوريين أن يهجموا دون أن يهاجموا أن يشاركوا في الهجوم ولا يشاركون فيه ؟
قال : كيف تحقق ذلك ؟
قلت : إليك ما يمكن أن تقترحه حكومتك ؟ أنت الجنرال خالد قائد القوات العربية ترغب في أن تحتفظ بالقوات السورية كاحتياطي وترغب في أن يسير السوريون في أعقاب المصريين حين يقوم المصريون بالاختراق وعلى هذا النحو يشارك السوريون في الواقع في الهجوم مع ذلك لن يدعوهم أحد إلى المعركة ما لم يقع المصريون في ورطة ولن يكون عليهم مقاتلة أشقائهم العرب ما لم يأتوا لنجدة أشقاء عرب .
سر خالد بالفكرة بعد ذلك بفترة وجيزة عرضت المملكة العربية السعودية الخطة على السوريين وقبلها السوريون وعاد الانسجام إلى رحاب عملية عاصفة الصحراء . 



برقية عاصفة الصحراء إلى جنودنا
أيها الجنود والبحارة ورجال القوة الجوية ومشاة البحرية في القيادة المركزية الأمريكية قمنا هذا الصباح عند الساعة 0300 بشن عملية عاصفة الصحراء حملة هجومية لفرض قرارات الأمم المتحدة القاضية بأن على العراق وقف اغتصابه ونهبه لجارته الأضعف وسحب قواته من الكويت أن الرئيس والكونجرس والشعب الأمريكي بل العالم كله يقف موحدا في دعمه لجهودكم أنكم أعضاء في أعتى قوة حشدها بلدنا بالتآزر مع حلفائنا في مسرح عمليات منفرد لمواجهة مثل هذا المعتدى لقد تدربتم بمثابرة لهذه المعركة وانتم مستعدون لها فخلال زياراتي لكم رأيت في أعينكم نار العزم على انجاز هذه المهمة وانجازها بسرعة لكي ما نعود إلى شواطئ امتنا العظيمة ثقتي بكم كاملة قضيتنا عادلة والآن كونوا رعود وبروق عاصفة الصحراء كان الله معكم ومع أحبتكم ومع بلادنا .
هـ. نورمان شوارتزكوف
القائد العام
القيادة المركزية الأمريكية


كنت اعرف أن طائرات ف ـ 117 تدك في هذا الوقت العديد من الأهداف في بغداد ولابد أن جحيما ينطلق من إشارة في عشرات المواقع في ارض العدو "الساعة 3.10 التليفونات تنقطع في بغداد الجنرال لايد الذي يتطلع ضباط مخابراته محطات التليفزيون والإذاعة الغربية ابلغوا أن اغلب المراسلين في بغداد انقطعت اتصالاتهم مما بين لنا بدالات التليفون قد دمرت بعد ساعة من ذلك انطفأت الأنوار في بغداد لقد أصابت صواريخ توماهوك التي أطلقتها البحرية محطات كهرباء صدام في هذه الأثناء كانت القاذفات ـ المقاتلة البريطانية من طراز "تورنادو" تضرب المطارات العراقية أما النفاثات الفرنسية والايطالية فكانت تستعد للتوجه إلى ضرب مواقع الصواريخ بل حتى القوة الجوية الكويتية الصغيرة الحجم كانت تهاجم أهدافا عراقية داخل الكويت .

  
بدأت وتيرة إطلاق صواريخ سكود تخف ففي الأسبوع الأول من عاصفة الصحراء أطلق العراقيون 35 صاروخاً وفي الأسبوع الثانية 18 وبعد ذلك لم يتدبروا غير إطلاق صاروخ واحد في اليوم كمعدل وسطي وكانت آخر الصواريخ عشوائية كليا على وجه التقريب فطاقم الصاروخ يخرج من مخبئة بسرعة ينصب المنصة ويطلق دون إكمال إجراءات التسديد النظامي ويفر بأسرع ما يمكن وللإنصاف نقول لم يكن بوسعهم أن يفعلوا أكثر من ذلك الوقت كانت القاذفات المقاتلة لقوتنا الجوية تجوب غرب العراق في دوريات متواصلة على مدار الساعة لقد قام هورنر بعمل خارق ففي أقل من أسبوعين قام التحالف بـ 30 ألف طلعة جوية وهذا يوازي بصورة تقريبية ربع عدد الطلعات المنجزة في فيتنام خلال 8 سنوات ورغم أن العراق ادعى انه اسقط 180 طائرة فإن العدد الفعلي للخسائر كان 80 طائرة



كانت الخفجي وهي المستوطنة السعودية الوحيدة التي تقع ضمن مدى المدفعية العراقية مدينة أشباح فسكانها البالغ عددهم 20 ألف تركوا البلدة بعد أن تعرضت للنيران في اليوم الأول من الحرب ولم تكن هناك حامية عسكرية في الخفجي لأنني أشرت إلى خالد منذ الأيام الأولى لدرع الصحراء أن الدفاع عن الخفجي متعذر فالعدو يستطيع ان يقصفكم من جانبه الحدودي أي وقت يشاء ... وجاء نائبه الجنرال عبد العزيز الشيخ وابلغني أن الجنرال خالد ( الأمير خالد بن سلطان ) سيقود هجوما مضادا لاستعادة الخفجي في اليوم التالي قلت هذا رائع هذا بالضبط عين ما ينبغي أن تقوم به قواتكم وسنقدم لكم كل الدعم اللازم والجنود .
وفي الصباح حمى وطيس الحركة إلى حد كبير دفع السعوديون كتيبة دبابات من حول شمال المدينة لقطع خطوط القوة الغازية إلا أنها اصطدمت بدروع للعدو أكثر بكثير مما كان متوقعا ولدهشتنا كانت الفرقة الآلية الخامسة العراقية بأسرها تضم نحو أربعمائة دبابة ومدرعة تحاول التقدم على الطريق العام الساحلي إلى الخفجي وأرسلنا طائرات القوة الجوية وطائرات سلاح مشاة البحرية صبت طائراتنا وهليكوبتراتنا حمما من الجحيم على أرتال الدبابات طوال النهار حتى اخذ الطيارون يشتكون من عدم القدرة على إيجاد أهداف بسبب الدخان المنبعث من الأهداف التي ضربوها ؟  استبدت بنا الحيرة أركان مقري وحاول احد المحللين أن يستخلص أي مغزى لهذه النقلة فسماها "هجوم تشويش" اندفاعه يقوم بها مدافعون لتشويش هجوم متوقع يعد له خصومهم ولكننا توصلنا أخيرا إلى أن ذلك كله محض لعبة دعائية قد أراد صدام أن يظهر للعالم أن العراق لا يرضخ رغم قصف التحالف ولكن هذه حماقة فاضحة أخرى ففرقته واقعة في مصيدة فإذا انسحبت واجهت المزيد من الضربات الجوية وإذا تقدمت واجهت في جنوب المدينة قوات مشاة البحرية مع وحدات قطرية تسد عليها الطرق .



كنا نريد أيضاً تفتيت معنويات العراقيين فكنا نغتنم فترات الراحة الفاصلة بين الغارات الجوية لنسقط ملايين المنشورات التي صغناها بالتعاون مع السعوديين والمنشور النموذجي يحمل على الوجه الأول رسما لسعوديين مبتسمين ملتحفين حول النار في الصحراء وهم يقدمون القهوة لضيف أما على الوجه الأخر فصورة صدام وهو يستدل خنجرا غادرا ليطعن شقيقا عربيا في الظهر وكان فحوى المنشور بالعربية ينص على ما يلي : انظر ما فعله صدام لقد قمتم باحتلال ارض جار لكم إذا جئتم إلينا فسنعاملكم كإخوة عرب .
  


الرئيس بوش وافق على المواعيد وقال إنه إذا قررت الولايات المتحدة وحلفاؤها شن الهجوم البري فإن الموعد المحدد للهجوم متروك لنا : "تستطيع أن تتحرك في أي وقت تشاء بعد الحادي والعشرين من فبراير الدور عليك الآن" .
  

بعد نصف ساعة من ذلك غير المتنبئون الجويين وهذا أمر طبيعي رأيهم أن الطقس في يومي الرابع والعشرين والخامس والعشرين من فبراير لن يكون سيئا بعد كل شيء اتصلت بـ "بومر" الذي تسلم التنبؤ الجوي نفسه قال لي أود التحرك أيضاً يوم الرابع والعشرين استوضحت الأمر من والر الذي قال ببساطة نحن جاهزون عدت إلى الاتصال بـ "باول" لدي أنباء حسنة الطقس تغير بلغ الجميع أن يوم الرابع والعشرين هو يوم التحرك" .


مساء الجمعة 22 فبراير أدرنا مفتاح التليفزيون في غرفة الحرب لمشاهدة الرئيس بوش يعلن إنذاره النهائي أما أن ينسحب العراق انسحابا شاملا غير مشروط بموعد أقصاه ظهر السبت أو يواجه حربا برية .


( الهجوم البري لتحرير الكويت )
قبيل الظهر جاءت قطعة من الأخبار الحاسمة بثت المقاومة الكويتية باللاسلكي أن العراقيين قد دمروا مصانع تكرير المياه المالحة ولما كانت مدينة الكويت تفتقر إلى أي مصدر آخر لمياه الشرب فإن ذلك لا يعني سوى أن العراقيين على وشك المغادرة وإذا كانوا ينوون الانسحاب من مدينة الكويت فهذا يعني حسب تفسيري أنهم ينوون الانسحاب من الكويت ... عند هذه النقطة أدركت أن عليّ أن أتحرك لان التوقيت هو كل شيء في المعركة وما لم نكيف الخطة فإننا سنخسر زخم المكاسب الأولية لقد خضت هذه الحملة في ذهني آلاف المرات متصورا كل السبل المؤدية إليها واستطعت من خلال التقارير الجزئية الواردة إلى غرفة الحرب لان أدرك أن العراقيين ينقلبون على أعقابهم ولو تحركنا بسرعة فإننا نستطيع إجبارهم على القتال في وضع غير مؤات لهم تماماً أما إذا التزمنا بالجدول الزمني الأصلي فقد يفرون دون خدش تقريبا .
لقد أخطرت كلا من يوسوك وخالد قبل ساعات قلائل إنني قد أقرر تسريع الهجوم الرئيسي اتصلت بيوسوك ثانية فأخبرني أنه وقادة فيلقه يريدون شن الهجوم الآن ـ بناء على تقديراتهم لظروف المعركة رغم سواء الأحوال الجوية اتصلت بخالد ( الأمير خالد بن سلطان ) فأكد لي أن القادة المصريين والسعوديين والعرب الآخرين يوافقون على بعد قليل من الجدال حول سوء الطقس لذا أعطيت الأمر قواتي بالتحرك وأعطى خالد أمره لقواته أيضاً وعند الساعة الثالثة من عصر ذلك اليوم أطلقنا عقال الهجوم الرئيسي لعاصفة الصحراء .
  


جابه مشاة البحرية شيئا من مقاومة صلبة أثناء النهار مشتبكين في معركة دبابات في خط الموانع الثاني استغرقت ساعة إلا إنهم استولوا بحلول الظلام على كامل قاعدة الجابر الجوية وهي المقر المهجور على عجل للفيلق العراقي الرابع الذي يقود عشر فرق للعدو في جنوب الكويت وتقدم مشاة البحرية مغطين نصف المسافة الموصلة إلى مدينة الكويت تقريبا وكانت خسائرنا طفيفة إلى حد خارق ـ لم يقتل سوى 14 أثناء العملية في غضون ذلك غصت وحدات بومر بأسرى الحرب ... إن قواعد الحرب تقتضي منا للحفاظ على سلامة الأسرى بالإسراع إلى نقلهم إلى المؤخرة مشاة البحرية جميع العربات المتاحة إلا إنهم في النهاية اقتصروا على نزع أسلحة العراقيين مؤشرين إلى الجنوب قائلين لهم "سيروا بهذا الاتجاه" وأقمنا في المناطق الخلفية نقاط تفتيش لجميع العراقيين فيما هم يعودون على غير هدى كما غصت الوحدات السعودية بالأسرى بعد أن قطعت عشرة أميال على الطريق الساحلي ولعل هذه المعضلة كانت نعمة من السماء إذ لولاها لما استطعت أن أبطئ مشاة البحرية بما يكفي لجعل هجومنا متناغما ومتوافقا واتصلت بيومر بعدئذ لأهنئه على عمل اليوم العظيم واخبرني أن عدد الخسائر قد عدل من 14 قتيلا إلى واحد في الاشتباك مع ذلك لم يشعر أي منا بنشوة طاغية .



كنت اعرف منذ اليوم السابق أننا نحرز نجاحات تفوق التوقعات أما الآن فقد غمرني الارتياح لأننا لم نفقد أعدادا كبيرة من الجنود بل غمرتني سعادة طاغية شكرت لاك وأقفلت الخط بسرعة وأخذت ببضعة أنفاس عميقة لاستجمع شتات نفسي لقد أظهرت جلسة الاطلاع الصباحية إن حظنا الحسن شمل مسرح العمليات كله فبعد مضي يوم كامل على الحرب البرية لم نخسر سوى 8 قتلى و27 جريحا ولم يكن هناك من سبيل إلى تقدير عد الخسائر العراقية إلا إننا أسرنا 13 ألف جندي .
  
  

أكد لي يوسوك مضمون التقرير الذي استلمته على التليفون عن وضع الفيلق السابع فقلت بهدوء "لا أريد مزيدا من الأعذار حرك قوات في الحال إن الجيش العراقي بأكمله يفلت هاربا أشعل النار تحت أقدام فيلقك السابع كي يتحرك أريد أن تكتشف نوايا العراقيين وتبلغني وقبل إنهاء المكالمة أثرت موضوع الفيلق الثامن عشر لأنني كنت قد قيدت حركة الفرقة الآلية 24 منذ ظهر اليوم السابق وأبلغت يوسوك" نريد إحكام غلق وادي نهر الفرات الآن هل تعتقد أن باستطاعة ماكفري أن يشق طريقه إلى النهر ؟"
"مؤكد انه يستطيع" .



كانت فرقة مشاة البحرية الأولى تهاجم التحصينات العراقية في مطار الكويت الدولي الذي يقع عند الحافة الجنوبية للمدينة بينما كانت فرقة مشاة البحرية الثانية بإسناد من لواء النمور تشق طريقها إلى الغرب باتجاه مفترق الطريق العام في منطقة الجهراء الذي يربط مدينة الكويت بالطريق المتوجه إلى العراق ... وسيكون هذا المفترق بمثابة عنق الزجاجة الذي سيحاول العراقيون الموجودون في العاصمة النفاذ منه وحسب الخطة الأصلية للمعركة كان يتعين على الفيلق العربي الاستيلاء على هذا المفترق
( لاحظ عدم شراسة وقوة الجيوش العربية )
إلا ان بومر الآن يطلب الإذن بأن تقوم قواته بالاستيلاء عليه ... قلت له : "إذ كنت تستطيع الاستيلاء عليه دون مجازفات غير ضرورية فلك أن تتحرك" .




وابلغني بعدئذ بما كنت أتلهف لسماعه : انه ينوي الهجوم على الحرس الجمهوري طوال الليل قلت : "عظيم سيكون لديكم ضرب بالنار رائع هذه الليلة واصل الضغط لا تدعهم يتملصون من الاشتباك واصل مطاردتهم إذا حالفنا الحظ مع الطقس فسنرسل القوة الجوية لتدكهم دكا فيما هم ينسحبون أمام أنظارك" .
وأخيرا هيأنا المسرح لأكبر معركة دبابات في التاريخ العسكري لقد تجمعت بإمرة فرانكس قوة هائلة ـ الفرقة المدرعة الأولى والفرقة المدرعة الثالثة وفرقة المشاة الأولى وفرقة المدرعة الأولى البريطانية وستواجه جمعها نخبة القوات المدرعة العراقية التي كانت رأس الرمح في عملية غزو الكويت ... حانت ساعة الحساب مع الحرس الجمهوري بعد سبعة أشهر من الغزو" .
في الجزء الشرقي من ميدان المعركة أخذ الانسحاب العراقي يتفكك وضربت الفوضى أطنابها في صفوفه وكانت وحدات كبيرة كاملة من الفيالق العراقية الفيلق الأول والفيلق الثاني والفيلق الثالث والفيلق الرابع تحاول الوصول إلى البصرة لتجد الجسور على نهر الفرات مدمرة وكما توقعنا كانت القوافل العسكرية تتضخم متجمهرة في أقصى زاوية في الجنوب الشرقي فيما كانت طائراتنا الاستطلاع ترصدهم براداراتها مصورة عشرات الطوابير كي تتولى قاذفاتنا أمرها .
  
  

حررنا المنطقة المحيطة بمدينة الكويت حتى راح الصحافيون الذين كانوا يداومون في المجمعات الإعلامية يلتقطون الصور للطريق العام رقم (6) حيث قصفنا قافلة عراقية ليلة الاثنين كان المكان عبارة عن دمار شامل إلى حد أنهم أطلقوا عليه اسم "طريق الموت" وهي طريق بأربعة خطوط مرور تناثر عليها أشلاء وحطام محترق لأكثر من ألف عربة عسكرية وشاحنات وباصات وسيارات مدنية مسروقة وذلك بالضبط هو ما رآه الناس على شاشات التليفزيون مساء الاثنين واخبرني باول أن أعصاب البيت الأبيض أخذه بالتوتر "فالتقارير تصور الأمر وكأنه قتل وحشي".
كلانا كان يعرف أن الأمر ليس كذلك ورغم أن الأمر ليس كذلك ورغم أن العديد من العراقيين في القافلة لقي حتفه إلا أن معظمهم قفز من العربات ونجا بجلده ... وشعرت بالسخط ـ فواشنطن مستعدة للمغالاة في رد الفعل كالعادة تجاه اصغر نقمة من الرأي العام وفكرت في نفسي دون أن أتفوه بحرف من ذلك هو أن أفضل ما يستطيع البيت الأبيض عمله هو إغلاق التليفزيون اللعين في غرفة الأزمات ولم يكن باول من جهته قلقا ـ فلقد كان معتادا على المد والجزر السياسي .



لقد سيطر الفيلق المحمول (18) في هذا الوقت على جزء كبير من العراق بينما الفيلق السابع يطارد بقايا الحرس الجمهوري عبر الحدود الشمالية للكويت ولما نظرت إلى الخارطة لم أتبين غير مشكلة واحدة فقط مفترق الطريق العام رقم (6) القادم من الكويت مع طريق أم قصر العام من الساحل الكويتي ويلتحمان بالطريق المؤدي إلى البصرة وما لم نقم بسد ذلك المفترق فإن معدات عراقية كثيرة ستنفذ كما أردت تأمين السيطرة على تله صفوان القريبة لان العراقيين شنوا عدة هجمات منها بصواريخ سكود على الظهران كانت اقرب وحدة من وحدات الفيلق السابع إلى هذا المكان هي فرقة المشاة الأولى وتربض على بعد 15 ميلا وارتأى يوسوك أن باستطاعة هذه الفرقة أن تصل بسهولة إلى ذلك المفترق قبل سريان وقف إطلاق النار قلت "عظيم استول على المنطقة طالما أنك لن تفتح معركة كبيرة لا تستطيع إنهاءها في الوقت المحدد وسيكون ذلك مكانا مناسبا لإقامة معسكر" .



( قبل لحظة جلسة استسلام الجيش العراقي رسميا )
لكني لم أكن أريد بالقدر نفسه أن يعتقدوا أننا قد غفرنا ونسينا وقد قلت لخالد في الليلة الفائتة " رجاء" لا داعي للممارسة شغلات الأشقاء العرب لدى مجيء العراقيين لا عناق ولا بوس خدود .
ألقى عليّ خالد نظرة متوجسة "بل أنني لن أصافحهم".
جيد، لأني لا أنوي ذلك أيضاً" .



ما أعرفه بالضبط أننا أنزلنا هزيمة ساحقة بقوات صدام حسين وأنجزنا كل هدف من أهدافنا العسكرية وهذا القدر من حسن الأداء يكفيني .
انطلقنا بالهليكوبتر وحلقنا شمالا على الشارع المسمى "طريق الموت" وبدأت أدرك مدى شناعة الهزيمة التي ألحقناها بالجيش العراقي فبوسع المرء أينما جال ببصره أن يرى حطاما محروقاً من العربات المدنية والعسكرية التي استخدمها العراقيون في سعيهم إلى الفرار نجاة بغنائمهم المسروقة من مدينة الكويت .




( مباحثات جلسة استسلام الجيش العراقي )
وتوقعت أن يقوم العراقيون ابتداء من هذه النقطة بتسجيل الملاحظات فقد اعتقدنا أن أية اتفاقية لن تتم إلا بعد أن تسنح لهم فرصة التشاور مع صدام قلت : " أن أول شيء نود أن نبحثه هو موضوع أسرى الحرب" وطرح طلبي الأولى السماح للصليب الأحمر بحرية زيارة أسرى الحرب الذين يحتجزهم العراق ؟
فقال أحدهم : في الحال سيتم ذلك ؟
كررت صدى كلماته مدهوشا سيتم ذلك ؟ "نعم" هذا حسن وأضفت أننا بعد هذا نريد أن نبحث مسألة إطلاق سراح أسرى الحرب ؟
فأكد على الفور نحن مستعدون لإعادة جميع أسرى الحرب في الحال بأية طريقة مناسبة للصليب الأحمر" .
من الواضح أن أحمد ( قائد الإستسلام العراقي ) قد أعطى صلاحية الموافقة الفورية ومضيت في عملي متدرجا حتى أسفل قائمة الشروط تحديد الأفراد المفقودين من التحالف إعادة بقايا جثمانهم الكشف عن حقول الألغام ومخابئ الأسلحة غير التقليدية في الكويت وما إلى ذلك ... وافق العراقيون على هذه الشروط كلها .
الجدل الوحيد نشب لما سأل خالد ( الأمير خالد بن سلطان ) أحمد ( قائد الإستسلام العراقي ) عن آلاف المدنيين الكويتيين الذين قيدوا خلافا لإرادتهم فنحن نريد اعتبارهم أسرى حرب ونطالب بإعادتهم ؟
انكفأ احمد بقوة اختطاف أي إنسان وأصر قائلا منذ بداية الحرب بدأ العديد من الكويتيين المنحدرين من أصل عراقي الذهاب إلى العراق .
أجاب خالد : "لدينا أسماء الكويتيين الذين أقتيدوا عنوة وظل خالد يضغط ؟
حتى رد أحمد باستياء : " لم نأخذ أي إنسان ضد إرادته ولكن إذا ـ كانت هناك حالة مثل هذه فسنعامله كأسير حرب" .
أجاب خالد : "إذن يجب أن نعرف كل الكويتيين المقيمين في العراق ؟
لم يعترف أحمد قط بوجود معتقلين مدنيين ورسينا على توكيده بأن كل من جاء إلى العراق منذ غزو الكويت يتمتع التوجه إلى الصليب الأحمر ومغادرة العراق إذا شاء .



جاءت لحظة واحدة أفلت فيها أحمد زمام لعاطفة قدم إحصاء بأسرى التحالف لدى العراق 
قال : لدينا مجموعة بها 41 أسيرا سجلت ملاحظات وقرأت :
17 أمريكيا
2 من إيطاليا
12 بريطانيا
1 من الكويت
9 سعوديين
ترك ذلك عدد الجنود الذي لم يرد جوا في حساب الأسرى وأخرجت على الفور قائمة المفقودين ؟
 إلا أنه استوقفني : نريد الحصول على عدد أسرانا بالمثل".
أجبت : حتى ليلة أمس لدينا 60 ألفا أسير عراقي لأن من الصعب إحصاءهم بالكامل سحب وجهه شحوبا تاما لم يكن لديه أدنى تصور عن حجم الهزيمة التي حاقت بهم .
  
  

حال وصولنا مدينة الكويت ركبت طائرتي على عجل وأقلعت إلى الرياض كنت أعرف أن مقر قيادتي في الرياض كان على وشك أن يتحول إلى مفرمة لحم إدارية إذ يتوجب علينا البدء بتحريك القوات والمعدات كي تعود إلى الوطن وهي مهمة مفرحة إلا أنها عملاقة ومعقدة ويتوجب أيضاً أن نعيد مدينة الكويت إلى الحياة وهذا يعني إصلاح وتشغيل شبكة المياه وشبكة الطاقة الكهربائية والتليفونات ومساعدة الشرطة في حفظ النظام والبحث عن الفخاخ الملغمة وإزالة ألغام الشاطئ وإعادة فتح الميناء وألف مهمة أخرى مماثلة وريثما تصادق الأمم المتحدة على اتفاقية وقف إطلاق النار التي تسمح لنا بإنهاء احتلالنا فان علينا أن نقوم بمهام حكومية للجزء الجنوبي من العراق حفظ النظام تقديم الخدمات الضرورية. ورعاية آلاف اللاجئين الهاربين من الانتفاضات في الشمال أخيرا يتوجب علينا مساعدة الصليب الأحمر في تسلم ما سيتضح أنه 80 ألف أسير عراقي وإخراجهم من السعودية بأسرع ما يمكن .


ما سبق هي أهم مقتطفات ما كتبه الجنرال نورمان شوارسكوف   Norman Schwarzkopf, Jr في مذكراته من كتابه : الأمر لا يحتاج إلى بطل ... وهو قائد قوات التحالف الدولي لتحرير دولة الكويت خلال حرب الخليج الثانية عام 1991 التي عرفت بعاصفة الصحراء ... في إدارة قيادة أكبر حشد عسكري أمريكي بعد حرب فيتنام ... وأكبر حشد عسكري عالمي بعد الحرب العالمية الثانية ؟


ولد في 22/8/1934 وتوفي في 27/12/2012 عن عمر يناهز 78 عام

 

لكن كانت هناك تقارير عسكرية سرية خرجت إلى العلن بعد سنوات من حرب تحرير الكويت تقول : أن في أول أسبوع من الحرب الجوية كانت هناك أكثر من ألف طائرة حربية قتالية تغطي سماء إيران بالكامل ... وذلك خوفا من أن تعلن إيران فجأة دخولها الحرب إلى جانب العراق ... وكانت هناك أهدافا إيرانية موضوعة سلفا لتدميرها فورا إذا ما أعلنت إيران ذلك ؟


وللعلم فإن قوات التحالف في حرب تحرير الكويت كانت لديها فرصة ماسية لإسقاط نظام صدام حسين وسحقه إلى الأبد ... فالقوات الأميركية البرية كانت على مقربة من العاصمة العراقية بمسافة 40 كم فقط لا غير ... وكان أفراد وضباط الجيش الأمريكي مندفعين إلى بغداد نفسها إلا أن الأوامر التي صدرت بوقف الزحف أثارت استياء بالغا شديدا بين أوساط الجنود والضباط بشكل عارم ... لأن صدام ونظامه وجيشه آنذاك يمكن سحقه وتدميره واعتقال أبرز قياداته في غضون أسبوع واحد على أبعد تقدير ؟
  


بلغت خسائر العراق جراء جريمة الغزو العراقي الغاشم بأكثر من 100 ألف قتيل و210 ألف جريح و 22 ألف مفقود ... بينما خسائر قوات التحالف الدولي بلغت 480 قتيل و 863 جريح ؟


في منتصف مايو 1993م أصدر مجلس الأمن قرارًا بترسيم الحدود بين العراق والكويت ... الأمر الذي أدى إلى أن يعيد العراق أحد عشر بئرًا من النفط إلى ملكية الكويت ... بعد أن قدمت الدولتين كل وثائقهما التاريخية وتم الترسيم وفق لجان متخصصة من قبل الأمم المتحدة بشكل لم يسبق إليه مثيلا في المنازعات الجغرافية بين الدول ... وبذلك أصبحت الحدود الكويتية العراقية أمرا منتهيا قانونيا ورسميا وأمميا ولو حكم العراق ألف حاكم وحاكم ... وتم إيداع من نسخ الخرائط والتوثيق والقرار الدولي لدى جامعة الدول العربية ومجلس التعاون الخليجي وهيئة الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وفي محكمة العدل الدولية في لاهاي وهيئة المؤتمر الإسلامي ... منعا وسدا لأي أزمة قد تواجه الكويت مهما طال الزمن ؟


وفي نوفمبر 1994م اعترفت الحكومة العراقية بسيادة الكويت ... أي في عهد طاغية بغداد وبموافقته وبتوقيعه وبموافقة مجلس قيادة الثورة وبموافقة مجلس الشعب العراقي ... وأعلنت الأمم المتحدة نص القرار الذي اعترف العراق فيه بشرعية الكويت وكيانه ... ليغلق باب الشرور العراقية إلى الأبد ؟


بعد قرار الترسيم الدولي الثابت النهائي يتضح الحـــق جليا من أن قصة ورواية وحكاية صدام حسين عفن اللحود من أن الكويت كانت تسرق نفط العراق هي الكذبة التي صدقها آلاف الأغبياء والجهلة وآلاف العملاء والخونة ... وما كان الغزو العراقي إلا جريمة بشعة وغدر خسيس تم على يد ناكرين المعروف أنذال العشرة ... ومع الأسف لا يزال في العراق وخارجه إلى اليوم من هم ينبحون على الكويت حقدا وكرها فما أعدل الحسد بدأ بصاحبه فقتله ؟ 





وأخيرا ضرغام العراق سيف العرب الذي كان يسوّق للناس بأنه بطل وشجاع لا يشق له غبار محرر الأقصى وجد عفن اللحود صدام ولد الكاولية المعيدية صبحة في حفرة حقيرة خائف مرتعب ... بالرغم من وجود مسدس معه كان بإمكانه بأن يسجل نهايته بشرف ... لكن لا شأن للشرف مع مثل هذا النجس ومن هم على شاكلته ومن يؤيده  من بعض حثالة ومرتزقة العرب ... الذين ما أن يكونوا تحت الأحذية حتى يصلّوا ليل نهار كي تأتي أمريكا لإنقاذهم وما أن يفرج الله كربهم ثم تنقذهم أمريكا حتى تخرج أباليس الأرض من رؤوسهم التي هي كرؤوس الشياطين ؟


أضحكتني اللاجئة ابنة طاغية بغداد وعفن اللحود رغد عندما قالت : كل ما تم فعله بأبي هي تمثيلية أمريكية فهو لم يلقى القبض عليه في الحفرة ... رغد اللاجئة كأبيها عمياء القلب والضمير والبصيرة ... كل العالم على خطأ وهي فقط على صواب وهي من تعرف الحقيقية العالم كله على خطأ ومغفل وهي فقط اللاجئة على صواب ... أرجعوا عشرات مليارات الدولارات التي سرقتموها من أموال شعبكم الذي تتباكين عليه يا لاجئة ؟


للعلـــم فقــــط
فإني أمتلك وثائق سرية كتبت بخط يـد الخونة وبأسمائهم الذين كانوا يكتبونها ضد الصامدين الكويتيين للإبلاغ عنهم وعن أماكن أعمالهم + خطابات ومراسلات مصنفة تحت بند ( سري للغاية ) وفق العرف العسكري العراقي + خطابات وأوامر جمهورية كانت تصدر من طاغية العراق عفن اللحود خاصة بالشأن الكويتي مذيلة بتوقيعه + بعض أعداد جريدة النداء التي كانت تنطق بلسان الغزاة بإدارة فلسطينية بعدما استولوا آنذاك على مكاتب ومطابع صحيفة القبس الكويتية ... وغيرها الكثير والكثير سأفتح موضوع مستقبلا أضع فيه تلك الوثائق وأنشرها حتى تكون مرجعا وتوثيقا تاريخيا للأجيال ... لكني أحتاج وقتا لفرز تلك الوثائق التي تتجاوز أكثر من 500 مستند تاريخي وتحويلها من ورقية إلى رقمية ... فالغزاة العراقيين وقت هزيمتهم المخزية المذلة تركوا خلفهم آلاف الوثائق الخطيرة لينجو بأرواحهم النتنة ؟



اللهم ارحم شهدائنا الأبرار الأبطال وأسكنهم فسيح جناتك  


اللهم آمنا في أوطاننا واكشف وافضح كل من أراد بنا سوء


حفظ الله الكويت أميرا وشعبا من كل شر ومن كل مكروه




دمتم بود ...


وسعوا صدوركم


video
video
video