الجمعة، 23 يونيو 2017

لماذا الخليجيين يرفضون الخطبـــة وينكرونها أصلا ؟

المجتمع الخليجي بشكل عام هو مجتمع قبائل عربية والقبائل العربية تعتمد على العادات والتقاليد أكثر مما تعتمد على شريعة رب العالمين وتعاليمه في كتابه الكريم ... والخطبة هي من أهم الأسس التي شرعها رب العالمين في كتابه العظيم في مسألة الزواج وشرعها رب العالمين بطريقة احترافية لم يسبق لها أحدا من العالمين ولا حتى الأمم التي قبلنا ... لأنه ثبت علميا وعمليا أن الخطبة تعطي مساحة ووقتا لتفاهم الطرفين واختبار لبعضهما بعضا حتى يقرروا فيما بعض إذا ما كانا ملائمين لبعضهما أو غير ملائمين قبل أن يتزوجا وينفصلان ... والإنفصال أثناء الخطبة يقدم خدمة عظيمة أهمهما أن تنكح البنت ويقع الحمل ثم يقع الطلاق وتعود إلى بيت أهلها بمسؤلية وفرصة شبه منعدمة بالزواج مرة أخرى بسبب أنها تحمل مسؤلية أطفالها فتتحطم حياتها ... وهذا ما يحدث فعليا في المجتمعات الخليجية تتزوج البنت بناء على مدح وثناء الأهل وكلها أكاذيب ثم تتزوج ثم تنكح ثم تلد ثم تتطلق ثم تنعدم فرصها بالزواج مرة أخرى بنسبة لا تقل عن 80% ... وطليقها سهل عليه أن يتزوج 20 إمرأة وقتما يشاء يتزوج ويطلق يتزوج ويطلق يستمتع وغيره يتضرر ضررا بالغا في مجتمع عقليته متخشبة على العادات والتقاليد ؟ 
ماذا يقول رب العالمين ؟
علمنا رب العالمين طريقة وآلية الزواج الصحيح بقوله سبحانه { ليس البر بأن تأتوا البيوت من ظهورها ولكن البر من اتقى وأتوا البيوت من أبوابها واتقوا الله لعلكم تفلحون } البقرة ... وقوله سبحانه { ولا جناح عليكم فيما عرضتم به من خطبـــــــــــة النساء أو أكننتم في أنفسكم علم الله أنكم ستذكرونهن ولكن لا تواعدوهــــــن سرا إلا أن تقولوا قولا معروفا ولا تعزمــــــــوا عقدة النـــكاح حتى يبلغ الكتاب أجله واعلموا أن الله يعلم ما في أنفسكم فاحذروه واعلموا أن الله غفور حليم } البقرة ... أي اخطب البنت ولو وافقت ووافق وليها حق لك مواعدتها علنا وليس سرا من خلف أهلها ودون علمهم ولا تطأها وتنكحها إلا بعد عقد القران ... وقول رسول الله - عليه الصلاة والسلام : لا يخطبن أحدكم على خطبة أخيه ... أي فلان خطب فلانه ولم يعقد قرانه لا يتجرأ أحد ويتقدم لخطبة نفس البنت ويقدم عرضا أفضل مما قدم من تقدم سابقا وأولا ... لكن "بعض" أئمة الإسلام وبعض المذاهب غيرت المعنى وقالوا عن الخطبة : هو طلب الزواج الرسمي فقط !!!... وتناسوا { لا تواعدوهن سرا } وتجاوزوا فيما عرضتم به من خطبـــــــــــة النساء } ... وما يحدث فعليا وواقعيا في المجتمع الخليجي عموما هو بلوغ الكتاب أجله أي عقد القران وقيام النكاح ... دون خطبة ودون معرفة أي طرف بالآخر معرفة صحيحة مباشرة والنتيجة أكثر من 7.200 حالة طلاق في الكويت في عام 2016 بمعدل 19 حالة طلاق يوميا بنسبة تجاوزت 50% سنويا ... والسبب عمليات الغش التي تحدث بمدح من لا يعرفون لمن لا يعرفون ناهيك عن عمليات الزواج " بالإكراه " التي تحدث في الكويت والخليج وعمليات زواج دون علم الفتاة أصلا ... وكلها طرق محرما شرعا تحريم يصل إلى الكبائر لكن كما ذكرت في بداية لموضوع العادات والتقاليد المتخلفة أهم من شرع الله هذا يقلد ذاك فأصبحت تقاليد فتحول الأمر إلى تعود فأصبحت عادات صح خطأ الناس أهم من شرع الله ؟ 

الدول التي تمارس الخطبة
مصر وتونس والمغرب والجزائر وليبيا ولبنان وسوريا وأغلب الأردن وأغلب السودان وبعض العراق ... أي نحن نتحدث عن أكثر من 250 مليون نسمة عربي تحديدا وفي الدول العربية تحديدا ناهيك عن أكثر من 800 مليون مسلم منتشرين في أصقاع الأرض في أوروبا وأمريكا ودول شرق آسيا وروسيا وغيرها ... فهل غالبيتهم يمارسون الخطبة الشرعية العلنية هم على خطأ وداعرين وفاسقين وديوثين والخليجيين هم فقط على حق وصواب وهم فقط من يملكون الغيرة والشرف على أعراضهم ؟!!!؟
" ربما " يأتي يوما وأفتح ملف جرائم وفضائح الزواج في دول الخليج




دمتم بود ...



وسعوا صدوركم