الأربعاء، 21 يوليو 2010

النائب فيصل الدويسان قدس الله سره ؟؟؟


لا أعلم العضو الإمام الفاضل روح الله العليا قدس سره فيصل الدويسان ماذا يريد من الطرح الطائفي العفن ؟

نحن دولة صغيرة ولا تحتمل أي نوع من أنواع الفتن سواء الطائفية أو القبلية وجاهليتها وشاءت الأقدار أن نكون بين 3 دول عملاقة بمساحتها وبكياناتها فكان لابد من الاعتدال في كل شيء بين ال3 الكبار ؟

عندما يخرج أحد أعضاء مجلس الأمة بتصريحات أقل ما يطلق عليها تصريحات صبيانية ورعناء فإننا نستنكر تصريحه بما لا يخدم قضايا المواطن العليا وأن أساس عملة وصلبه هو التشريع وتبسيط الأمور والإجراءات للمواطن الكويتي بما يخدم مصالحة وتأمين مصالح الأجيال القادمة .

إلا أن سماحة الإمام فيصل الدويسان قدس الله سره خرج علينا بقنبلة مدوية ومن جهله ورعونته لم يعرف عواقبها ولا تأثيرها لا عليه ولا على طائفة إخواننا الشيعة في الكويت ، فهو يقول قدس الله سره إنه يقتدي بالمرشد الأعلى في إيران ( خامنئي ) !!!

يا سلااااااااام عليك على الشاب اللطيف خامنئي مالك ؟

ماشي طيب واحنا شكو وشدخل الكويت وشعبها وأجيالها بخامنئي مالك ؟؟؟

أنت تعتقد باللي تبيه نحترم ما تعتقد فيه واكرمنا بسكوتك بدون أي تأجيج طائفي ولا عيل شالفرق بينك وبين هايف الهايف ؟ اثنينكم الكويت ابتلشت فيكم ؟

يا من تقتدي بخامنئي نسألك سؤال :

أنت ولائك لمن هل للكويت أم لإيران ؟
أنت ولي أمرك من هل سمو أميرنا ولا المرشد الأعلى في إيران ؟
أنت تعمل لمصلحة من هل الكويت أم إيران ؟
أنت تمثل من هل الشعب الكويتي أم الشعب الإيراني ؟


قد قرعت أجراس الخطر بتصريحك الوضيع السخيف واليوم آن لنا أن نسأل إن كان عضو مجلس أمة يقتدي أي بمعنى أنه صاحب ولاء لمن اقتدى به يصرح أنه صاحب ولاء لأجنبي غير كويتي ويمثل دولة أخرى مختلفة عنا كل الإختلاف فهل هناك من طائفته من يدين بالولاء لخامنئي أيضا ؟؟؟

وماذا لو أقدمت الولايات المتحدة الأمريكية على سحق إيران وهو سيناريو قادم لا محالة فما هو موقف الشباب الحلوين لو إيران ضربت الكويت بصواريخها فهل سيعارضون الشاب اللطيف خامنئي ويقفون في وجهه أم يقفون مع وطنهم والذي لولا الكويت لكان الله سبحانه وحده أعلم بحالهم ؟

لن أتطرق لهرطقات وخزعبلات خامنئي لأنه لا يعنيني بشيء ولكن من حقنا أن نسأل من هم محسوبون علينا :

لمن ولاؤكم هل للكويت وسمو أميرها المفدى أم لإيران وخامنئيها ؟؟؟



والله العظيم إن وطننا يحتاج إلى حملات تطهير من السموم المندسة فيه ولكن لا لوم طالما أجهزتنا الأمنية في سبات عميق وكعادتها وأنهم هم فقط الفاهمون والعارفون في بواطن الأمور وكبري مخدتج حكومتي يا مالووووه


حفظ الله الكويت أميرا وشعبا من كل مكروه

دمتم بود ..............

وسعوا صدوركم بس