الثلاثاء، 3 يوليو، 2012

نحتاج ثورة على السلوكيات والعقليات ؟؟؟



التربية المقصودة في مقالي هذا ليست وزارة التربية والتعليم وإن كانت متواضعة في أدائها وأحيانا كثيرة مضحكة .... لكن ما أقصده هنا هي التربية للإنسان نفسه بتعامله مع الآخرين وتعاطيه للأمور مع قضايا المجتمع وسلوكياته .


سنة الله في خلقه أن تكون هناك حدود لحرية الإنسان وكذلك حرية محدده للشعوب لا تخرج عن الشذوذ العقلي البشري ... وكل يتعاطى مع حياته وفق ما يعتقده من ديانة أو فكر أو معتقد ؟


الغريب أن غالبية العرب والمسلمين ( مع عدم التعميم ) أنهم إذا غادروا بلدانهم متجهين إلى أوروبا أو أي بلد متطور عنهم سبحان الله يتحولون إلى كائنات مختلفة ؟؟؟ فتجدهم محترمين ومنظمين وملتزمين بالقانون حرفيا وبشكل دقيق وكأن ملائكة الرحمن ترفرف فوق رؤوسهم ... فيتكلمون بأدب ويطلبون بأدب ويقفون في الصف أو الطابور لطلب حاجياتهم أو عند الكاشير ويركبون الباصات وإذا قادوا السيارات التزموا بآداب الطريق وفق السرعة المحددة وإذا أرادوا أن يقفوا فإنهم يقفون في الأماكن المخصصة ... ولا يرمون أعقاب السجائر في الشارع ولا يرمون علب أو كلينكس أو غيره ولا توجد أي مشكلة إذا لم يجدوا موقفا فالأمر عادي جدا أن يمشون 100م أو حتى 200م ... المهم أنه يلتزم بقوانين وبسلوكيات المجتمع الذي هو زائر له خوفا من قانونهم وفي نفس الوقت كي لا يضع نفسه في موقف مثير للسخرية ؟


إي يا أثول يا المريض النفسي بديرتك ليش ما تصير محترم وخلوق وتلتزم بكل هالأمور ؟؟؟ يعني ديرتك ودولتك أولى إنك تحافظ عليها وتضرب مثل أنك مواطن صالح وخلوق وتحترم القوانين ؟



أقرب دولة لنا من الدول المتقدمة اهي الإمارات العربية المتحدة ... سبحان الله الكويتيين هناك يلتزمون بالقوانين ومالهم صوت جنهم كتاكيت ملونة !!! مع العلم إن العادات والتقاليد هي نفسها نفسها مع اختلافات بسيطة جدا من ناحية اللبس أو بعض المفردات لكن السنع اهو السنع ... الفرق الوحيد أن الإمارات دولة قانون والكل سواسية أمامه ويطبق على الكبير قبل الصغير ... والكويت دولة قانون لكنه يطبق بمزاجية والكل ليسوا سواسية ويطبق على الصغير والقانون يرتعب أمام الكبير !!!



المحترم محترم سواء أكان في وطنه أو في خارج وطنه ... ولا يوجد مبرر أو عذر أن يتحول قليل الأدب خلال رحلة طيران 4 ساعات إلى محترم وخلوق لمجرد أنه انتقل من مكان إلى آخر ؟؟؟  



مثل بعض نواب الشوارع لدينا ... فهم بذيؤا اللسان والتصرفات ولا يعجبهم العجب ولا الصيام في رجب وعند أقرب نقطة حدودية للكويت مع السعودية هؤلاء مرتزقة الشوارع يتحولون إلى أناس أفاضل محترمين مؤدبين ؟


لا مناص ولا مفر من تطبيق القانون ... القوانين موجودة وزيادة عن اللزوم بعد كل ما في الأمر أنك تحتاج أن تقيل لا يقل عن 500 مسؤل حكومي إقالة إقالة وليس إحالته على المعاش حتى تصل اهتزازات الصفعة إلى مسامع الشعب بأسره ... فمن هو بالأساس خلوق ومحترم سيكون سعيدا وفرحا بما استقامت إليه الأمور ... ومن هو من رعاع الشوارع والفاسدين فلا شك بأنه سيكون منتقدا وتعيسا بما آلت إليه الأمور وهؤلاء فئة رأيهم غير مهم ولا يستحق حتى 5 دقائق لسماعهم ؟


لكن ما هو الحل إذا كانت حكومتك وزراؤها فاسدون وما هو الحل إذا كانت السلطة التشريعية هي أيضا فاسدة ؟



مثل ما يقولون بعض المنحرفين السياسيين أن مجلس 2009 مجلس القبيضة ... وهم يتحدثون دون حكم نهائي من القضاء ؟؟؟ إذا يا سادة كل أعضاء مجلس 2009 مرتشون وقبيضة دون أي استثناء ما لم يثبت العكس بالأدلة والبراهين والوثائق ؟؟؟ ما أسهل الاتهام وما أعظم الظلم فاتقوا الله أيها السفهاء ...



أعرف بعض أصحاب الشهادات وجميعهم خريجو جامعات الولايات المتحدة ولندن وغيرها ممن أمضوا سنوات في الغربية وأمام الناس يتحدثون وحديثهم كالسحر لكن داخل بيوتهم تسقط الأقنعة فيتعاملون مع نسائهم كأيام الجاهلية الوقحة فالمرأة عندهم مجرد أداة لغرض معين لا أكثر !!!



لا تصطنع الاحترام والأخلاق العالية فإنك ستعود لأصلك مهما بلغت من نجاح



خلك خوووووش علشان اطلع جيل خوووووش  !!!




دمتم بود ....


وسعوا صدوركم

video video

video