الاثنين، 26 نوفمبر، 2012

غبــاء المستثمر والحكومات ... إلى متى ؟؟؟



منذ مدة طويلة وأنا تدور أسئلة كثيرة في مخيلتي ؟؟؟

لماذا لا نجد استثمارات عربية في أقوى شركات العالم ؟
لماذا الحكومات الخليجية لا تشتري حصصا في أكبر شركات العالم ؟
إلى متى ونحن نرى صفقات رجال الأعمال مضحكة ؟
متى تكون لدينا نظرة مستقبلية ثاقبة جريئة ؟

طبعا وكالعادة لا توجد إجابات وجميعنا أغبياء ولا نفهم فقط حكوماتنا هي التي تفهم وتعلم مصلحتنا ... وهم فقط الذين يعرفون ما لا نعرفه بدليل أن ما أتحدث عنه هي شركات عملاقة مرعبة تاريخ تأسيسها ووجودها أقدم من تاريخ استقلال دولنا بل البعض منها هي شركات أقدم حتى من تقسيم دولنا ؟؟؟ !!! ؟؟؟ وبالتالي مسألة ثقتنا بالإستثمار فيها مسألة لا يناقشها سوى الجاهل أو صاحب المصالح الشخصية ؟



شركات عملاقة ومرعبة وذات أرباح مضمونة وعائد يعزز من تصنيف شركتك أو دولتك ... هذا بالإضافة إلى اكتساب الخبرات والمهارات مع إمكانية تحويل دولنا من استهلاكية إلى صناعية بشكل مؤكد ... فما هو مبرر عدم الإستثمار في هذه الشركات ؟؟؟



دول الخليج وتحديدا الكويت والسعودية والإمارات وقطر ... دول غنية ومن كثر خيرها ما يدرون شيسوون فقاموا من العبط هذا يبني أبراج وهذا يشتري مطاعم وهذا يشتري يخوت وهذا يبني جسر ... على بالهم إن هذا اهو التطور والتقدم وتنمية الأوطان ؟ فلا المواطن الخليجي استفاد من خيره ولا اهو مرتاح من تجاهل الحكومات تجاه متطلبات حياته اهو وأسرته والحالة المادية من سيئ إلى أسوأ والعاطلين عن العمل بعشرات الآلاف ومشاكل اجتماعية تعرف أولها ويشيب الرأس حتى تعرف أخرها ؟



من المؤسف حقا أننا لا نرى دولة خليجية لها استثمارات في :
Microsoft  - Google  - Sony - General Electric - McDonalds - Cocacola - Intel - BMW - Samsung - ‏Nestle ... وغيرها من الشركات العملاقة في كل المجالات والتخصصات ؟


إن من الجهل بمكان أنكم تنظرون لهذه الفرص التي لا تقدر بثمن وأنتم تقفون تنظرون إليها وكأن مخلوقات فضائية حطت على كوكب الأرض فوقفتم مندهشين عاجزين ... متناسين أن بدخولكم في هذه الشركات ستوفرون فرص عمل لأبنائكم وتدعمون اقتصادنا وتقوون من عملتنا + أن بمثل هذه الشركات الإقتصادية العملاقة ستوفر حماية أمنية غاية بالأهمية لتلك الشركات التي اقتصاديات دولهم تعتمد عليهم من ناحية ضرائبهم ذات السيولة المجزية ... وبالتالي ستوفر تلك الدولة الأمن ليس حبا فينا بل حماية لمصالحهم ؟


لو في كل سنة استثمرت 20 مليار دولار في شركتين لكنت خلال 10 سنوات مستثمر جيد نوعا ما في 20 شركات عملاقة مضمونة داعمة لإقتصادك بقوة ... ولكنت اكتسبت خبرات مرعبة في مجالات متعددة وصنعت من أبناء وطنك أيادي وعقليات تضمنها في وقت الشدة ... وكلما زادت حصتك من الإستثمار كلما عززت من قوة اقتصادك ... لكن واضح أنكم تملكون مستشارين يجيدون الضحك عليكم بامتياز ؟


يا الطيب أنا مابي مجمع يحرق فلوسي ويخليني طول الشهر مفلس ولا أدخل وأتحسر ولا أبي جنون ناطحات السحاب وخبالها ولا أبي تصنع لي مدينة تجارية المواطن البسيط لا يستطيع إلا أن ينظر إليها بحسرة من شدة غلائها وإيجاراتها فلا يستطيع أن يفتح محل ولا يستطيع أن يمارس أقل وأضعف تجارة ؟


نريد إنسان خليجي يعمل وفرص عمل أكثر من المطلوب ... ومهن مميزة وصناعة تدوم متحولين من مجتمعات مستهلكة إلى مجتمعات مصنعة ومصدرة ... نريد مواطنين دول مجلس التعاون الغنية بالنفط يعملون عملين وينتجون ويؤمنون مستقبلهم ويكتسبون الخبرات ويكونون مواطنين فعالين في مجتمعاتهم ؟


انتبهوا فإن كل الدراسات الخاصة بالإرهاب تصعد وتنزل تذهب وتأتي تشرق وتغرب وترجع إلى النقطة المحورية ألا وهي ( البطالة البطالة البطالة  )  فإنها مضيعة للوقت ودمار للمجتمع وشرارة للجرائم ومن السهل جدا شراء البشر في مثل تلك الحالات ؟


أكتب ما سبق وأنا على يقين بأن تلك الكلمات ستذهب في أدراج الرياح ... لكني أكتبها لمن يقرأ كي يعرف ويتأكد بأننا أمة نستطيع أن نصنع المعجزات ونتجاوز المستحيل بكل أريحية وسهولة ... لكن مصيبتنا في حكوماتنا التي بيننا وبينهم حاجز متين وسور عالي طويل نسمعهم ولا يسمعونا نشاهدهم ولا يشاهدونا ... لنا أماني وطموحات مشروعة وهم قمة اهتماماتهم بأنهم السنة القادمة يتفوقون على فلان وعلان من أكثر ثراء من الأخر ... على صدر صفحات مجلة Forbes المتخصصة بإحصاء الثروات ومراقبة نمو المؤسسات والشركات المالية حول العالم وأثريائه ؟



وبعدين تعال قول : شعوب الخليج تنابل كسالى وما يشتغلون وأجيال تافهة وناس ما أتحمل مسؤولية وحطوا فينا ألف عيب ... واللي يشوفكم يقول كلش أنتو بس ملائكة الرحمن والمعصومين والمنزهين بالأرض ؟




رضينا بالهم والهم مو راضي فينا




دمتم بود ....



وسعوا صدوركم

video
video