الخميس، 18 أغسطس، 2016

تسقط الحكومة .. يعيش الشعب ؟

قيل لي : أنت من منافقين الحكومة ؟
أقول : أنا أتحدى كل كتاب الكويت بكل أسمائهم وكل تاريخهم وكل صحف الكويت بملاكها من سنة 1930م إلى يوم 18/8/2016 أن يخرج شخص واحد فقط شخص واحد ويثبت أنه كتب ضد الحكومة بقوة وبصراحة وبجرأة مثل مدونة الكويت ثم الكويت ... وهذا تحدي مفتوح الوقت ومن يدعي فليأتي بمقالة مثبته وأنا سأعطيه 3 مقالات مقابل كل مقالة واحدة ... والمنافق هو من يمدح بمقابل مادي أو بمقابل رشوة استثناء معاملة أو منصب أو غير ذلك ... وأتحدى أي مواطن وأي مسؤل في الدولة أن يأتيني بمعاملة واحدة أنا سعيت لها باستغلال أو باستثناء أو يأتيني بمن يشهد علي أني استلمت دينارا واحدا من أي مسؤل في الدولة أو أي شيخ من الأسرة الحاكمة الكريمة ... هذا تنويه وتذكير وتحدي مفتوح لأي متذاكي أو جاهل علي ؟
الموضـــــــــــوع

لو أردت أن تحصر أقل عائلة كويتية ستجد العدد لن يقل عن 50 فرد أنت وأسرتك وأعمامك وأسرهم من صلب ونسل ودم واحد وهم أقرب الناس إليك من ناحية صلة الرحم تجتمعون أسبوعيا أو في المناسبات والبعض فيما بينهم قطيعة وعداء وما صنع الحداد ... فإن كنتم من صلب ونسل واحد وغير متفقين وبينكم ما بينكم من عداء وأنتم من أسرة واحدة وغير متفقين نهائيا ... فكيف تريدون أن تتعامل الحكومة معكم كأفراد كل منكم في وظيفة ما وكل منكم في منطقة ما ؟ هل ترسل لكم الحكومة مندوبيها لترضيكم فردا فردا ؟ هذا حال أي شعب في العالم لا أحد راض عن أداء حكومته ولن يرض أحد وهذه طبيعة البشر منذ قرون ؟

ما هي مشكلة بعض أفراد أو حفنة الشعب الكويتي ؟
مشكلتهم أن هناك من ينفخ فيهم بجهالة فاستغل ضائقتهم المالية ليصبوا جام غضبهم على الحكومة وهم يتحدثون دون خبرة وبلا ثقافة والسفاهة ميزانهم . 

ولماذا هم في ضائقة مالية ؟
قتلتهم المظاهر واختلت ميزانيتهم فوقعوا ضحية الديون ولا يزالون يتفاخرون حتى لو كانوا فقراء يريدون أن يعيشون عيشة الأثرياء مهما كان ثمن ذلك ... وفي الأصل والحقيقة لا يوجد كويتي فقير بل يوجد كويتي عبث بميزانيته ولعب بأمواله فخنقته الديون فعميت البصيرة والعيون ولم يجد أحد يغضب عليه سوى زوجته والحكومة . 

وأين الحكومة عنهم لماذا لا تقف بجانبهم ؟
في 2010م ارتفعت أصوات من لعبوا بأموالهم المتواضعة فوقعوا في الديون والمحاكم فأخرجت الدولة بمكرمة أميرية صندوق المعسرين الذي كان بقيمة 200 مليون دينار كويتي ... هات ديونك وإثباتاتك الحكومة تسددها كلها عنك وكنت تواجه 7 أقساط الآن تواجه قسط واحد فقط ... ثم بمكرمة أمرية أمر سمو الأمير / صباح الأحمد الصباح - بارك الله في عمر سموه - برفع قيمة صندوق المعسرين من 200 مليون دينار إلى 500 مليون دينار كويتي = 1.6 مليار دولار ... وأصلا هي ديون شخصية بنسبة 100% جلبها الفرد على نفسه ... طبعا الغالبية بسرعة البرق تناسوا هذه المكرمة وكأنها لم تكن ؟
وهل الحكومة بريئة مما يحدث ؟
الحكومة بل كل الحكومات لا شأن لها في حياتنا الشخصية ماذا نأكل ونشرب ونلبس ومن نحب ونعشق ومن نكره وكيف نرتب ميزانية أموالنا وماذا نصرف وكيف نصرف كلها أمور شخصية بحته لا شأن للحكومة ولا مجلس الأمة فيها إنها من صلب حياتنا الشخصية ولا أسمح أصلا أن يتدخلوا ... فهل بعد فشلنا نصرح وننادي الحكومة وإذا لم تنصت إلينا تحولنا إلى أعداء كارهين لها ناقمين على وطننا !!! 

هل أنت تبرئ الحكومة من كل شيء ؟
كلا طبعا ... الحكومة نحاسبها نحتج عليها ونرفض ممارساتها العبثية في إدارة الدولة الخاطئة التي أينما ذهبت تجد الواسطة والمحسوبية والتخبط الإداري ... الذي أنتج اختلالا مرعبا في التركيبة السكانية وفساد تعيين الوافدين في وظائف إدارية متربعين على مكاتب أبناء الوطن بوقاحة وسفاهة المسؤل الكويتي الذي عينهم + كم الواسطات التي يتم فيها تعيين من لا يستحق في مكان من يستحق وتحطيم الكفاءات الكويتية ... واليوم فعليا وصلنا إلى مرحلة أنت وكفائتك وشهادتك وحسن سمعتك لا يشفعون لك أن تصل إلى المركز المناسب ... وعيوب الحكومة تعرف أولها لا تعرف آخرها وكلها كوارث إدارية قيدها الدستور الكويتي الذي هو أصلا يحتاج إلى تعديلات وتطعيم ؟
إذن أين المشكلة ؟
المشكلة أن هناك من الخونة والسفهاء والجهلة وناكرين نعم الكويت التي لا تعد ولا تحصى من رب العالمين أكرم الأكرمين سبحانه يريدون أو يتمنون أن تسقط الحكومة برئيسها سمو الشيخ / جابر المبارك الصباح ويسقط مجلس الأمة برئيسه السيد / مرزوق علي الغانم ؟
يا عنتر بن شداد ويا عدي بن ربيعه أسقطنا الحكومة والمجلس فمن هو بديلك ؟
لا يوجد بديل ولن يوجد والفوضى والنيل من أمن وأمان الكويت هو الهدف .

يوجد البديل ... الحكومة الشعبية ؟
لو حجت البقر على قرونها وأكلت بأيديها ستجدون حكومة شعبية مكونة من حفنة حثالة ومرتزقة ومن أشهر سراق الكويت ولن نعترف بهم ولن يكون لهم إلا ما نلبسه بأرجلنا ... إنها أضغاث أحلام يحلم بها الساقطون والجاهلون وكل وضيع لم يعرف حسن التربية ناكرا جاحدا للكويت ؟
متى نرى الكويت مثل باقي دول الخليج من التطور ؟
دول الخليج دول حكم الفرد وإنجازات الفرد وأموال الفرد وكل إنجاز يحسب للفرد ... عكس دولة الكويت التي هي دولة مؤسسات هي نفسها من فيها الحاكم يأمر ويصدر مرسوم أميري بقانون ثم تأتي المحكمة الدستورية العليا وترد أمر سمو الأمير وكأن أمره لم يكن أي أنها صدت أمر حاكم البلاد ... فهل هذا يحدث في دول الخليج ولو 1% ؟ أتحداكــــــــــم . 

وماذا عن النهضة في الكويت ومشاريعها ؟
لديك مليار دينار كويتي هل تصرفه على مشروع واحد فقط ينجز خلال 7 أشهر محققا عامل السرعة أم بقيمة مليار دينار تنجز به 4 مشاريع تفتتح بعد 3 سنوات في وقت واحد ؟ طبيعي تختار الكم وليس الكيف وفي نفس الوقت في مشروع المليار وضعت في جيب التاجر ما لا يقل عن 200 مليون ربح بمشروع واحد ... وفي المليار 4 مشاريع حققتها بضربة واحدة بمبلغ واحد وربح الـ 200 مليون دينار توزعت على 4 أشخاص لـ 4 شركات ... معادلة فيها من المنطق والعملية الشيء الكثير .
وهل هناك مشاريع فعلية في الكويت حاليا ؟
كم النهضة والعمران وصناعة البنية التحتية وكم التوزيع السكاني والأراضي والمشاريع العملاقة والضخمة في عهد سمو الأمير : صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت - بارك الله في عمر سموه - هي الأضخم في كل تاريخ الكويت ولم يسبق لها مثيلا على الإطلاق ولم يستطع أي حاكم سابق للكويت من إنجازها ... بل جدول المشاريع الحكومية مزدحم لدرجة لا يتخيلها الجاهلون لـ 10 سنوات قادمة وفي سنة 2020م سيتغير شكل الكويت كاملا ؟

رسالتك إلى كل كويتي وكويتية
احفظوا الأمانات وقولوا واشهدوا بالحق ولو على أنفسكم واتقوا الله في وطنكم واتقوا ربكم الذي خصكم بنعم لا تعد ولا تحصى ... حتى وصل السواد الأعظم منكم إلى الحيرة ماذا يأكل مساء وماذا يأكل غدا من كثر النعم والخير ... واتقوا ربكم بوطنكم واعلموا أن هناك من يريد بكم شرا كرها بكم وحسدا عليكم وبغضا بنعمكم متمنيا زوال نعمة الله عليكم ... لا تكونوا جاحدين ولا ناكرين فخير الكويت عليكم وسيكون شاهدا عليكم يوم القيامة ... وكل وأي ضر فأنتم من جلبه على أنفسكم ... وافهموا واحذروا هذه الآية الكريمة فإنها وربي رسالة بليغة
{  وإذا أردنا أن نهلك قرية أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميرا } الإسراء

ألا هل بلغت اللهم فاشهد ؟


دمتم بود ...


وسعوا صدوركم

video
video
video
video
video