الخميس، 8 سبتمبر، 2016

موقعين على الأرض عجز الإنسان عن معرفة حقيقتهم ؟

طائرات - أقمار صناعية ودقة رصد المواقع - أجهزة مخابرات متطورة - العلماء وعلمهم - التكنولوجيا وثورتها المهولة ... كلها من اختراعات واكتشافات الإنسان الذي بغروره أللا محدود اعتقد أنه القادر عل اكتشاف ومعرفة كل وأي شيء ... لكن في واقع الأمر الإنسان لا يزال عاجزا عن اكتشاف كل شيء في الأرض والبحر والسماء ...ومرورا سريعا وموجزا عن البحار كمثال واقعي فالبحار وإلى يومنا هذا لم يستطيع أي إنسان على معرفة كم عمق البحار  ... فإن آخر رقم قياسي عالمي لاستكشاف عمق مياه البحار كان في عام 2009م وبلغ رقم الغطس إلى مسافة 10.900 متر ... أي بأضعاف طول برج خليفة في الإمارات بـ 15 مرة ... ولم يعلن بعد في العالم عن العمق النهائي المسجل الموثق لعمق مياه البحار الكبيرة ؟

ما هما الموقعين الذي العلم والإنسان وكل شيء يعجز عن اكتشافهم أو معرفة أسرارهم ؟
ســد يأجوج ومأجوج
يقول الحق سبحانه وهو الذي ما بعده ولا قبله أي حديث أو بلاغ سبحانه { حتى إذا بلغ بين السدين وجد من دونهما قوما لا يكادون يفقهون قولاً قالوا يا ذا القرنين إن يأجوج ومأجوج مفسدون في الأرض فهل نجعل لك خرجا على أن تجعل بيننا وبينهم سدا }الكهف ... { حتى إذا فتحت يأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون واقترب الوعد الحق فإذا هي شاخصة أبصار الذين كفروا يا ويلنا قد كنا في غفلة من هذا بل كنا ظالمين } الأنبياء ... يأجوج ومأجوج اشتق اسميهما من أجت النار أجيجا : والأجاج : هو الماء شـديد الملوحـة المحرق من ملوحتـه وقيل مـأجوج من مـاج إذا اضطرب ... هم من ذرية آدم وحواء عليهمـا السلام وهمـا ذرية يافث أبي الترك ويافث من ولد نوح - عليه السلام ... لهم قوه بدنية عظيمة لا يقوى أحد على قتالهم لثلاث أسباب
1- قوتهم البدنية التي تعادل الواحد منهم عن 10 من رجالنا في أيامنا هذه .
2- عددهم الذي لا أحد يستطيع أن يحصيهم إلا خالقهم سبحانه وهم بعدد النمل والجراد .
3- جهلهم الذي يستحيل أن يستوعبون هم في أي زمان ومن نحن ولماذا نحن خلقنا أصلا .
4- عقيدتهم تصف أن هم فقط أهل الأرض ومن شدة غرورهم سيقول أحدهم : هل قتلنا أهل الأرض فكيف نقتل أهل السماء ؟
وأين مكان وموقع سد يأجوج ومأجوج ؟
تتواتر الأخبار والأحاديث مختلفة المصادر أن موقعهم يقع ما بين بحر قزوين والبحر الأسود وروايات أخرى تقول أنه ما بين إيران وأذربيجان ... وهناك من قال أن وكالة الفضائية الأمريكية ناسا استطاعت أن تعرف وتحدد وتصور  موقع سد يأجوج ومأجوج ... إلا أن الكثير ما قيل عنهم لكن فعليا وحقيقة لا أحد يعرف مكانهم بالتحديد ويقينا ولا أحد يستطيع ومن قال أنه عرف واكتشف فهو كاذب ؟ 

لا أحد موقعهم تحديدا ولا أحد يعرف موعد خروجهم إلا رب العالمين سبحانه وقتها ستسقط كل قيمكم ومبادئكم واعتقاداتكم من هول ما سوف تسمعون وتشاهدون ولا مفر ولا ملجأ إلا لله سبحانه ... وقف العلم والإنسان عاجزا عنهم في غياب يأجوج ومأجوج وأيضا سيكون عاجزا تماما في ظهورهم ؟ 

مثلـث برمــــودا
مثلث برمودا Bermuda Triangle المعروف أيضاً باسم مثلث الشيطان هي منطقة جغرافية على شكل مثلث متساوي الأضلاع 1.500 كيلومتر في كل ضلع ومساحته حوالي مليون كم² ... يقع في المحيط الأطلسي بين برمودا وبورتوريكو وفورت لودرديل في فلوريدا ويعتقد الكثيرين أن مثل برمودا هو موقع وسلطان إبليس الأرض ... ففي هذا الموقع لا تستطيع الأقمار الصناعية أن تكتشفه وتتوقف كل أجهزة الملاحة واللاسلكي وأجهزة الإتصالات ... باختصار ما أن تدخل هذه المنطقة فأنت مفقود ولو وقف معك كل العالم وتعود بك الأيام لـ 20 ألف سنة للوراء ... لذلك تتجنب كل سفن وطائرات العالم المدنية والعسكرية من العبور أو المرور داخل أو فوق تلك المنطقة لأنها ستفقد للأبد بنسبة 100% ... ولا أحد يعرف ما هي الأسباب الحقيقية لهذا المثلث المرعب ولا أحد يستطيع تفسير ما يحدث فيه ولا أحد يجرؤ على العبور داخله أو فوقه ... وكل التفسيرات والنظريات حول مثلث برمودا ما هي إلا اجتهادات لم تصل إلى الحقيقة واليقين القاطع ومن يدعي المعرفة الكاملة فهو كاذب ؟

ويبقى الإنسان مهما وصل من علم وتطور يبقى جاهلا لم يصل إلى معرفة الأرض وبحارها وسمائها بنسبة 100% وضعيفا ومغرورا 



دمتم بود ...


وسعوا صدوركم 

video
video
video
video
video